الحوت، هذا الكائن العجيب !

الحوت، هذا الكائن العجيب ! (*) د. رضا العطار

يصل طول الحيتان الزرقاء الكبيرة الى 33 مترا ، اي انها تزيد عن طول طائرة بوينغ 737 . اما صغار الحيتان عند ولا دتها فتكون بحجم قارب صيد، اي 5 متر. يستكلك الرضيع يوميا ما يعادل اربعة براميل من الحليب، وعندما يكمل نموه يمكن ان يصل الى حجم سفن صيد الحيتان الكبيرة. وبالمعدل يكاد يعادل حجم الحوت مجموع احجام عشرة فيلة. ان الحجم الهائل لهذا الحيوان ذو الدم الحار قد تكيف للحياة في المياه القطبية شديدة البرودة.

ففي المحيط القارص كهذا تتبدد الحرارة بسرعة اكبر مما يحدث على اليابسة.
معظم الثديات البحرية ليس لديها شعر. لكن حجمها الكبير مليئ بالدهون، والدهن طبقة من النسيج الشحمي تحت الجلد وهي اساسية في الحفاظ على هذا المستوى من الدفء. تتمتع الحيتان القطبية باكثر طبقات الدهن سماكة، وهي طبقة من الشحم بسمك نصف متر، وتشكل الشحوم حوالي نصف كتلة جسم الحوت. والدهن اكثر من مجرد عازل، انه الموقع الرئيسي لتخزين الطاقة، وهوضروري للحيوان الذي قد يصوم نصف ايام السنة تقريبا.

والحيتان تسعون نوعا، اشهرها: الحوت الاحدب والحوت الزعنفي والحوت القاتل والحوت الازرق، والحوت العنبر، الموصوف بالحوت العظيم.
تتغذى الحيتان عادة على كل شيء ـ العوالق البحرية ـ بدء من الاوليات وصولا بالفقريات. وفي سبيل البحث عن الغذاء تغوص الحيتان الى عمق كيلومترين (وهو اكبر عمق يمكن ان يصل اليه اي من الثديات)، حيث تحتشد هناك اسراب الاسماك الكبيرة، معتمدة على مخزون الاوكسجين في رئتها.

ان الاسلوب الذي يتخذه الحوت للحصول على غذائه هو احد اكثر اساليب الصيد فذلكة و تعقيدا. انه فريد في اسلوبه، فهو يقوم بنفخ فقاعة اسفل سرب السمك في عمق مئات الامتار عن سطح الماء، مما يدفع الحيوانات البحرية للتجمع باحكام، وعندها يرتفع الحوت في الشبكة الفقاعية نحو الاعلى بقوة عنيفة، يقضم ملئ فمه الواسع مئات الاسماك بمختلف الاحجام والانواع التي لا تحصى من المخلوقات المائية دفعة واحدة وبسرعة فائقة.

قد تكون المسافة بين مناطق التغذية ومناطق التناسل كبيرة. ففي النصف الشمالي من الكرة الارضية تهاجر بعض الحيتان من ايسلنده الى المحيط الكاريبي في كل شتاء.
وفي الصيف الجنوبي تهاجر من المنطقة القطبية الجنوبية الى كولوميا، في حين ان الحيتان الرمادية تقوم باطول هجرة بين الثديات على كوكب الارض، اي حوالي 20000 كيلو متر. من بحر بيرنغ الى باجا في كاليفورنيا كل سنة وتعود.
وبينما تقترب اناث الحوت من مناطق التناسل، يبدأ ذكور الحيتان بالغناء، وتبدأ اعداد الحيوانات المنوية بالارتفاع، كما يتوقع المرء من اضخم حيوان ، فإن التفاصيل تبقى لغزا محيرا.

اما بالنسبة للصيادين في الدائرة القطبية الشمالية، فإن جميع الحيتان تأتي من الجنوب، حيث تعود ازواج الحيتان من جديد، فالحيتان المقوسة الرأس تسافر جنوبا في الشتاء يتوالد الصغار خلال هذه الهجرة الربيعية في الوقت الذي تتحرك فيه الحيتان خلال ممر طويل في الجليد القطبي عبر التصدعات والفراغات بين الجليلد.
ولا تزال العلاقات التقليدية لقبائل الاسكيمو وحيتان المناطق القطبية موجودة في مناطق في كل من آلاسكا الامريكية و كندا وجرينلند وشمال سيبيريا الروسية.

* مقتبس من كتاب الحوت، التاريخ الطبيعي والثقافي، تاليف جوردمان، ترجمة ايزميندا حميداني ط 1 2013 هيئة ابو ظبي للتراث والثقافة والكلمة.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close