الشيعة (ينتقدون صدام بدعوى تسببه بالحرب) و(لاينتقدون الخميني الذي اصر عليها…

..بقوله شرب الزعاف اهون لديه من ايقافها).. عود ليش؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الشيعة (ينتقدون صدام بدعوى تسببه بالحرب) و(لا ينتقدون الخميني الذي اصر عليها..بقوله شرب الزعاف اهون لديه من ايقافها).. عود  ليش؟

 

  كل التناقضات تجدها بشيعة العراق .. نتيجة الجهل وعدم الوعي الاعلامي حتى المعارض للنظام السياسي الفاسد الحالي.. وتبني جهات معارضة مشاريع سياسية مسيسة.. ليس من اهدافها ايضا وعي المجتمع خارج الايطار المرسوم له من قبل كل منها…. حالها حال القوى السياسية الحاكمة اليوم الموبوءة بالفساد..

 

(فالكل يعتبر وعي العراقيين بمختلف وجهات النظر خطر عليها)..

 

 لذلك يتم اغتيال اي صاحب راي حر غير مقيد باطر حزبية او سياسية او قومية او مذهبية او دينية او اي قيود اخرى.. اضافة لتصفية القوى المتحزبة وذات الاجندات الخارجية الاقليمية لبعضها البعض.. في وقت (الحق لا يمكن تقييده.. بقول الامام علي.. اعرف الحق تعرف اهله.. لا يعرف الحق بالرجال ولكن يعرف الرجال بالحق).. ولنتبه (الامام علي لم يقل اعرف الله او الاسلام او القران او المسيحية او اليهودية  او النبي محمد او فاطمة او ال البيت او الصحابة.. او السنة النبوية.. بل قال اعرف الحق لانه اوسع واشمل)..

  ونعطي بعض تناقضات شيعة العراق:

 1.    كل حرب يتسبب بها طرفا الصراع.. فصدام والخميني كلاهما يتحملان هذه الحرب.. ولكن الخميني اصر على استمرارها باعترافه بشرب السم الزعاف اهون عليه من انهاء الحرب التي فتكت بمئات الالاف من خيرة شباب ورجال العراق وخاصة العرب الشيعة.. كون الخدمة العسكرية الزامية بالعراق وغالبية الجنود بالمحصلة شيعة.. (فلماذا يحمل صدام مسؤولية الحرب.. ولا يحمل الخميني مسؤولية استمرارها) (لماذا ينتقد صدام على اشعال الحرب بدعوى يتحمل مسؤولية اشعالها .. ولا ينتقد الخميني على الاصرار على استمرار نيرانها)..

 2.    ينتقدون امريكا بدعوى هي سبب وصول الفاسدين وما يجري بالعراق ..لمجرد امريكا اسقطت الطاغية صدام عام 2003.. ولا ينتقدون ايران التي تدعم هذه الطبقة السياسية الفاسدة وكثير منها شكلتها ايران داخل اراضيها بالثمانينات.. واخرى شكلتهم بعد سقوط حكم صدام والبعث .. (فكل ذنب امريكا  انها حرر العراق وشيعته من طغيان 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة، ومن حكم البعث وصدام).. ليسلم هؤلاء الشيعة العراق للاحتلال الايراني، وبعد ان وعى الشيعة حقيقة ما يجري انتفضوا بانتفاضة تشرين ولكن بعد وقوع الفاس بالراس..

 3.    ينتقدون امريكا لوصول هؤلاء السياسيين للحكم.. ولا ينتقدون انفسهم باصابعهم البنفسجية

 

  التي انتخبت هذه الطبقة السياسية الفاسدة.. فاليس من يحكم اليوم تم انتخابهم باصابع ملايين الشيعة .. اليس هؤلاء من عارض الشيعة الطاغية صدام لخاطر عيونهم لـ 35 سنة.. من ال الحكيم وال الصدر والمرجعية والمجلس الاعلى وبدر وحزب الدعوة.. الخ.. ليصلون الحكم ليحكمون في الارض فسادا واجراما وتميع لمؤسسات الدولة وبث مليشيات اجرامية لا يردعها قانون.. تستبيح العراق وما فيه خدمة لمصالح دولة اجنبية ايران.. (وبعد ادراك الشيعة ما يجري.. حتى المقاطعة الكبرى للانتخابات 2018.. لم تنفعهم من التخلص من هذه الطبقة التي استحكمت على رقابهم بالحديد والنار.. بمليشيات واحزاب وسرقات لميزانيات الدولة تستقوي بها على شعب الدولة)..

 

وهل يعلم شيعة العراق.. لو الخميني انتصر بالحرب على العراق.. لكانت الفوضى بالعراق

 

 اشتعلت منذ الثمانيات التي شهدناها بعد 2003.. هذه الفوضى التي تسببت بها قوى اقليمية وخاصة ايرانية وسورية.. التي كانت تعرف بان مصلحتها هو بعدم استقرار العراق.. ومصلحتها تقوم على استراتيجية (ايران قوية ..  عراق ضعيف).. (عراق قوي.. ايران ضعيفة فيه).. وخير دليل اتهام المالكي نفسه رجل ايران بالعراق لسوريا الاسد حليف ايران بدعم الارهاب والايام الدامية بالعراق منذ 2003.. ودعم ايران للمليشيات الدموية ايضا..

 

وننبه..العراق وحقه بتعويضات من ايران بمئات المليارات الدولارات:

 

من قال ان شرب السم الزعاف اهون لديه من انهاء الحرب.. اليس حاكم ايران خميني .. وماذا يدل ذلك.. اليس بانه اصر على استمرار الحرب..وهذه وحدها كفيلة بان يقدمها العراق للمحكمة الدولية لطلب تعويضات بمئات المليارات عن حرب اصر الخميني حاكم بلاد فارس على استمرارها.. (اللغة الرسمية في ايران فارسية.. رغم وجود قوميات اخرى لا يعترف اصلا بلغاتها).. (ورئيس جمهورية ايران حصرا بان يكون فارسي).. للعلم فقط..

 المحصلة نقولها ما قلناها قبل سنوات وسنوات..

 اذا كان صدام وراء اشعال الحرب.. (فايران لديها حق تعويضات لسنتين) و(العراق لديه الحق بتعويضات 6 سنوات) عن اصرار حاكم ايران الخميني على استمرار الحرب..

    ……………..

   واخير يتأكد للعرب الشيعة بالعراق بمختلف شرائحهم..  ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم   .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

…………………….

 

سجاد تقي كاظم

 

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close