هل يعقل وضع علم حقبة صدام لدى لقاء وزير الزراعة العراقي مع نظيره الاردني، 

 نعيم الهاشمي الخفاجي
 تم عرض مقاطع فيديوا للوزير العراقي  مع نظيره الوزير الاردني لدى توقيع اتفاقية مابين العراق والاردن،  اليوم ‏أكد وزير الزراعة العراقي من خلال تصريح له،أنه فوجئ بوجود العلم العراقي السابق،قبيل ابرام عقد مع نظيره الاردني،مشددا على انه رفض التوقيع واشترط ازالته ووضع علم البلاد الحالي لغرض التوقيع.وحمل السكرتير الثاني،مسؤول التشريفات بالسفارةالعراقية بالاردن مسؤولية هذا الخطأ،مطالبا الجانب الاردني باعتذارٍ عن ماحصل، اقول اذا كان الكثير من المسؤولين بالدولة العراقية في الوزارات والسفارات الذين يشغلون مناصب حصة المكون العراقي السني ذو تربية بعثية طائفية اكيد يقبحون كل حسن ويرفضون كل شيء جديد، ويحنون لحقبة حكم صدام جرذهم المقبور، بكل الاحوال نحن نحمل تصريح السيد وزير الزراعة العراقي بمحمل الحسن، لكن ماحدث ان الدول العربية وبعد مضي ١٨ سنة على سقوط نظام صدام الجرذ لازالوا معه، عندما فاز منتخب العراق في بطولة اسيا تبرع امير دبي محمد بن راشد في استقبال الفريق العراقي، وللأسف ايضا رفع علم حقبة صدام المقبور، فريق العراق لعب مباراة كرة قدم في الجزائر او تونس ايضا تكرر نفس المشهد وردد الجمهور الرياضي ويفترض بالرياضي يكون عابر للعقد المذهبية والقومية ايضا شعارات طائفية ضد شيعة العراق، للأسف لم ولن نرتجي خيرا من محيطنا العربي الطائفي والشوفيني.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
26.3.2021
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close