الرئيس بارزاني والسفير الأمريكي في العراق يؤكدان أهمية استمرار التنسيق والشراكة بين أربيل وواشنطن

بحثا مستجدات العملية السياسية ومخاطر وتهديدات الارهاب في العراق وسوريا

بحث الزعيم الكوردي مسعود بارزاني ، في منتجع صلاح الدين القريب من أربيل ، اليوم الاثنين ، مع السفير الأمريكي لدى بغداد ماثيو تولر ووفد مرافق له ، الوضع السياسي في العراق ، وآخر مستجدات العملية السياسية في البلاد.

وخلال الاجتماع الذي حضره القنصل الأمريكي في أربيل روبرت وولر جرى تبادل وجهات النظر حول الحوار الاستراتيجي بين الولايات المتحدة والعراق ودور الأطراف السياسية في انجاحه ، كما اُعتبرت المصادقة على الموازنة الفيدرالية لعام 2021 خطوة إيجابية.

اللقاء شهد كذلك ، تسليط الضوء على مخاطر وتهديدات الإرهاب في العراق وسوريا ، فيما اُعتبر تقوية الفكر المعتدل ضرورية للوصول الى الاستقرار.

كما شكلت العلاقات الثنائية بين إقليم كوردستان وأمريكا محوراً آخر من اللقاء ، حيث أكد الطرفان على استمرار التنسيق والشراكة بين الجانبين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close