عراقجي: مباحثات فيينا جادة وصعبة للغاية

قال مساعد وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، إن مباحثات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي التي تجري في العاصمة النمساوية فيينا اليوم الخميس “جادة وصعبة للغاية”.

وأوضح عراقجي أن “أصداء حادثة نطنز الأخيرة خيمت على المحادثات”، مضيفا أنه “لا يمكننا غض النظر بسهولة عما حدث في نطنز، وأبلغنا أطراف الاتفاق النووي أننا نتوقع منها إدانة هذه العملية الإرهابية.”

وأضاف: “مواقفنا بخصوص الاتفاق النووي والعقوبات لم تتغير، وفي هذه المرحلة تقوم الأطراف بفهرسة قائمة العقوبات والإجراءات الإيرانية.”

ولفت إلى أن “مسار المباحثات ليس سهلا لكننا متفائلون”، داعيا الأوروبيين إلى “إبداء جدية في المفاوضات كي نتمكن من التوصل إلى النتائج المرجوة”، غير أنه أشار إلى أن الإيرانيين لديهم “شكوك في حسن نوايا الطرف الأوروبي.”

وتابع: “ليست لدينا فرصة لإجراء مفاوضات استنزافية ولا نريدها، وعلينا أن نتوصل إلى نتيجة أسرع وعلينا أن نرى عمليا أن هناك زخما معقولا للتوصل إلى اتفاق، وإلا فلن يكون هنالك داع لمواصلة المفاوضات.”

تجدر الإشارة إلى أن هذه المباحثات تجري في إطار الاتفاق النووي وبحضور ممثلين من إيران ودول 4+1 فقط، وليست هناك أية مفاوضات مباشرة أو غير مباشرة على جدول أعمال الوفد الإيراني مع الولايات المتحدة. انتهى 25ن

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close