(الشيعة العرب لا صوت لهم).. (الشروكية ضحية..مرجعيات ايرانية ولبنانية).. و(انظمة سنية)

بسم الله الرحمن الرحيم

(الشيعة العرب لا صوت لهم).. (الشروكية ضحية..مرجعيات ايرانية ولبنانية).. و(انظمة سنية)

السؤال هنا: هل (الانتقاد للزعامات.. ام للاتباع).. هل الانتقاد يكون (للراس ام للفروع)

فهل الخامنئي حاكم ايران الاذاري.. والسستاني الفارسي الايراني..وال الصدر اللبنانيي الاصل.. وكاظم طبيب زادة الحائري الايراني.. هم (شروكية)؟؟ فلماذا ينتقد الشروكية على ما يجري بالعراق، ولا ينتقد من هم وراء ما يجري من كوارث .. فهل الزعامات التي تطرح نفسها روحية للشروكية .. وعت الشيعة العرب، وقادتهم، كما فعل غاندي بالهند للهنود الهندوس، ونلسن ماندلا للسود بجنوب افريقيا).. لينقلون من ينتمون لهم من (القاع للعلا).. الجواب كلا مع الاسف..

وهل سمح لشروكي ان يحكم العراق بعيدا عن الهيمنة السنية قبل 2003 والايرانية بعد 2003

مثال رئيس الوزراء يتم تنصيبه لسنوات بعد 2003 بعد مروره (بسليماني الايراني، محمد رضا السستاني، مقتدى الصدر) فبالله عليكم هل يوجد احد شروكي من هؤلاء؟ واليس العرب الشيعة (الشروك) ومحافظاتهم هم ضحية ما يجري سواء قبل او بعد 2003..

ثم هل وفرتم (فرص عمل للشروكية حتى لا يركبون التوكتك) (وحتى لا يسرقون)

بالله عليكم.. لو الشروكية وفرتم لهم فرص عمل بالمصانع والمزارع والخدمات.. هل كان سنحرف منهم من ينحرف.. هل كان سيركبون التوكتك التي يكرهها البرجوازيين.. هل كان سيسرق منهم من يسرق ويضيع منهم من يضيع بشرب المخدرات التي تهرب من ايران.. هل كان الشروكية سوف (يجطلون على اسلاك الكهرباء، ويمدون الوايرات للمولدات) حتى يتنفسون هواء بارد بالصيف اللاهب.. هل بنيتم مؤسسات دولة عسكرية وامنية ومدنية بالعراق معتد بها.. الجواب كلا.. فلماذا تنتقدون الشروكية على انتشار المليشيات والاحزاب الاسلامية الفاسدة الموالية لايران.. في وقت الشروكية خرجوا وحرقوا هذه مقرات هذه المليشيات والاحزاب والقنصليات الايرانية نفسها؟

ولو كان صدام السني حكم العراق مثل الشيخ زايد.. وبنى مدن العراق كمدن دبي وابو ظبي..

هل كان الشروك سيكونون انفسهم شروك اليوم.. (مالكم كيف تحكمون).. تزجونهم بالحروب وترملون نساءهم وتيتمون اطفالهم.. وتفقرونهم وتجعلونهم عاطلين عن العمل.. ثم تنتقدونهم في وقت هم نتيجة لسياسات الانظمة السنية قبل 2003 وتحكم ايران والايرانيين على مقاليد العراق..

فالشيعة العرب (الشروك) يضحون ويصبحون خراف ضحية (ثم يحصل الانتقاد لهم) دون غيرهم

فبزمن حكم السنة (صدام) زجوا بالحروب قسرا.. وبعد 2003 زجوا بمستنقعات الحرب و الاستنزاف بالمثلث العربي السني وسوريا.. مضطرين..

والانكى.. العرب الشيعة ضحوا بعشرات الالاف من خيرة ابناءهم بالقتال ضد داعش..ثم بعد ذلك

(يسرق منهم النصر والجهود) ليطبل للايراني سليماني الذي قتلته امريكا غير ماسوف عليه.. وتصبح ايران هي (صاحبة الفضل) في وقت من (ضحى بالدماء هم العرب الشيعة، و ضحى ب الاموال كجهود للحرب، هي اموال نفط العرب الشيعة، والمدن التي تدمرت كجبهات حرب هي مدن العراق).. وبعد ذلك (ينسب الفضل لايران) ؟؟ عجيب غريب امر قضية.. وبزمن صدام (اكبر عدد من الذين سقطوا قتلى وجرحى ومفقودين واسرى) بحرب الثمانينات هم (الشروكية) وبعد ذلك (الانتقاد لهم.. والسب والشتائم لهم).. و(التطبيل للسنة ولصدام).. الذين لم يفقدون ضحايا بحرب الثمانينات كما فقدها العرب الشيعة (الشروك).

والمهزلة والتناقض ..

(ينتقدون الشروكية بدعوى هم من كانوا يصفقون لصدام).. في وقت (المنتقدين يترحمون على صدام)؟؟ شي ما يشبه شي..

فمصطلح ذيول لم ياتي اعتباطا..

ان صلحت القيادة .. صلح الاتباع.. وان فسدت القيادة فسد المجتمع..

فالذيول: هم كل من يتبع اتباع اعمى .. (مرجعيات سواء دينية او سياسية او دولة).. على حساب مصالح (دولته ومكونه ومذهبه نفسه).. بان يفضل مصالح الغرباء على مصالح ابناء بلده ومكونه.. والذيل عادة مخدوع واعمى البصيرة.. يبحث عن مصلحة (الاوهام) وليس مصلحة (نفسه)..

ومثال اخر: (الشيعة العرب اكثر من اثخنوا بالجراح.. لاتباعهم الامام الحسين والتشيع).. بالعراق

ثم بعد ذلك الانتقاد يكون لهم.. ويتهمون بانهم (قتلت الحسين).. وكأن الوضع بزمن بني امية (ديمقراطية وحرية) واعطي للشيعي الحق بمن يختار؟ وكأنه (يزيد ابن معاوية، والشمر بن ذي الجوشن، وعمر بن سعد بن ابي وقاص).. قتلت الامام الحسين.. (هم شيعة)؟؟ وليس (عتاد السنة).. ولا ننسى (قتلت الامام الحسين لم يكونون عراقيين اصلا).. فلماذا ينسبون لاهل العراق..

فالشروكي يؤسس دولة له (بالاحواز منذ نهاية الدولة العباسية الى دولة بني كعب بعربستان)..

ثم بعد ذلك يتم التامر عليهم.. ويتم قتل الشيخ خزعل من قبل الفرس بزمن الشاه رضا خان.. وتتامر المرجعية العجمية بالنجف مع ايران وبريطانيا لمنع قيام دولة للعرب الشيعة فيتم انهاء دولة العرب الشيعة بالاحواز عام 1925.. ويسلم رقاب العرب الشيعة بوسط وجنوب الرافدين.. لحاكم سني اجنبي مسلفين حجازي (فيصل ابن ملك الحجاز).. ويسلم مصير العرب الشيعة بالمنطقة الشرقية (الاحساء والقطيف) والبحرين للسعودية ولانظمة سنية..

المحصلة:

الشروكي (العربي الشيعي).. اذا اصبح ذيل للمرجعيات العجمية واللبنانية.. (ينتقدوه)..

الشروكي (العربي الشيعي).. اذا انتفض كانتفاضة تشرين.. ضد ايران وذيولها الفاسدين.. ينتم انتقاده (بالجوكرية)..

الشروكي (العربي الشيعي).. اذا كعد ببيته .. يتم انتقاده بانه جبان

الشروكي اذا (انخرط بالبعث واصبح ذيل لحكم السنة).. يتم انتقاده ايضا بانه (عجمي تبعي ايراني)

الشروكي اذا انتفض ضد حكم صدام والبعث.. يتم انتقاده بصفحة الغدر والخيانة والعمالة

عليه : سبب كل ماسي (الشروك- العرب الشيعة) لفقدانهم كيان سياسي مستقل لهم:

ففقدان العرب الشيعة (الشروكية) لدوله لهم او اقليم بوسط وجنوب الرافدين من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء النخيب و ديالى.. يستقلون بها عن (مخاطر ايران والسنة معا).. هو السبب بجعله (خروف ضحية) .. والبطن الرخوة بالعراق.. وحايط انصيص.. نقطة راس سطر.

ملاحظة:

اولا: ليس فقط السنة والعجم ينظرون نظرة استحقار للشروكية ابناء وسط وجنوب الرافدين.. واي سلبيات بالعراق تلصق بالشروكية.. حتى لو العرب السنة ابادوا الملايين وفجروا وانتحروا وفسدوا بالارض.. فيبقى العرب الشيعة (الشروكية) متهمين.. بل هذه النظرة من الدونية يشترك بها حتى (شريحة من الشيعة) انفسهم ينظرون لبقية العرب الشيعة الشروكية.. بهذه النظرة من الاستحقار..

ثانيا: لنطرح سؤال: (ارقى احياء بغداد.. ذات غالبية من الشروكية)..

فلماذا يختزل الشروكية بالمناطق الشعبية التي همشت ونكبت بزمن حكم ما قبل 2003 وما بعد 2003.. لماذا الشروك تم تقويضهم والتضيق عليهم.. بحيث يكونون فقد وقود للحروب، واحياءهم بلا خدمات وينتشر فيها الفقر والبطالة .. وماذا نفهم من كل ذلك؟

ثالثا: (دول الخليج بالسبعينات نسبة التعليم اقل من 1% ويعيشون كاعراب مع البعران ولا يلبسون حتى المداس بالصحراء).. فلماذا احياءهم اليوم ومدنهم راقية وشعوبهم نسبة التعليم عالية وبارقى الجامعات العالمية.. وصروحهم ومدنهم شاهقة.. ويركبون احدث السيارات.. ويجلبون احدث التقنيات بالحكم والتكنلوجيا والادارة .. الجواب/ (لان من حكمهم كان منهم وبهم.. ولم يكونون اجندات لخارج الحدود).. بمعنى (من حكمنا قبل 2003 سنة عرب يمقتون العرب الشيعة “الشروك”، وبعد 2003 حكمنا الايرانيين الذين يستحقرون العرب الشيعة “الشروك”.. ويعتبرون الشيعي العربي العراقي انكس من السني الايراني.. حسب رؤية قيادات بايران.

…………….

واخير يتأكد للعرب الشيعة بالعراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close