(محدث) “مخلب البرق” .. تركيا تطلق عملية عسكرية جديدة ضد PKK داخل إقليم كوردستان

الدفاع التركية تنشر أولى مشاهد عمليتي مخلب "البرق" و"الصاعقة"

أطلق الجيش التركي ، فجراليوم السبت ، عملية عسكرية جديدة ضد مسلحي حزب العمال الكوردستاني PKK في مناطق حدودية ضمن محافظة دهوك في إقليم كوردستان بعمق 9 كيلومترات .

وقال الرئيس التركي ، رجب طيب إردوغان ، بعد اتصاله بمركز العملية المسماة “مخلب البرق” إن العملية بدأها الجيش التركي ضد PKK ، مساء أمس.

وأعلن إردوغان أن الهدف من العملية ، هو القضاء التام على الوجود “الإرهابي” على الحدود الجنوبية والقضاء على التهديدات ضد تركيا.

مشيراً ، إلى أنه تم قصف الكهوف من البر والجو ، فيما قامت مروحيات تركية بإنزال قوات خاصة في المنطقة، التي تشهد قصفا مكثفا من الجو، بدعم من المسيرات و”F-16″، ومروحيات “أتاك”.

وقال الإعلام التركي، إن أهدافا لـ PKK ، تعرضت للقصف الجوي في مناطق زاب وأفاشين، وباسيان، وقنديل.

وبحسب الإعلام التركي، يشارك نحو 5 آلاف جندي تركي  في العملية.

وكان مراسل (باسنيوز) وشهود عيان من قضاء آميدي (العمادية) ، أفادو صباح اليوم ، باستمرار القصف الجوي التركي لمناطق جبل كيسته وكاني ماسي ضمن حدود القضاء (70 كم شمال محافظة دهوك)، منذ ساعات الفجر الاولى لليوم السبت ، مستهدفاً مقرات ومواقع مسلحي PKK ، فيما نفذت القوات التركية انزالاً جوياً على جبل كيسته .

الانزال الجوي على جبل كيسته تم عبر المروحيات الحربية التي نشرت جنوداً على قمة الجبل بالإضافة لقرى كيستي وهرور ودشيشي .

ويعتبر جبل كيسته موقعاً استراتيجياً كونه يتوسط منطقة واسعة تضم اكثر من 50 قرية تم اخلاء العديد منها قبل الآن بسبب الصراع بين مسلحي PKK والقوات التركية .

وادى القصف التركي على المنطقة الى حدوث حرائق في الاحراش والمزارع وارتفاع السنة الدخان منها .

ويستخدم PKK الذي أدرجته تركيا ودول أخرى على قائمة المنظمات “الإرهابية” منذ عقود، الجبال الشمالية في العراق نقطة انطلاق لعملياته في إطار التمرد المستمر منذ عقود ضد الدولة التركية وجيشها.

من جانبه ، أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، السبت، استمرار عمليتي “مخلب البرق” و”مخلب الصاعقة” اللتين انطلقتا مساء الجمعة ضد PKK .

وأكد أكار إطلاق بلاده عمليتي “مخلب البرق” و”مخلب الصاعقة” عند الساعة 17:40 في 23 أبريل/نيسان بشكل متزامن ضد PKK في مناطق متينا وأفاشين وباسيان .

وأوضح أنه تم استهداف 400 هدف لـ PKK بواسطة قواتنا البرية وأكثر من 60 هدفا في غارات جوية .

ونشرت وزارة الدفاع التركية عبر حسابها في “تويتر” ، أولى مشاهد انطلاق العمليتين وتضمنت المشاهد ، انطلاق طائرات حربية وعمليات قصف .

يذكر ان الحزب الكوردي التركي المصنف على لوائح الإرهاب الامريكية والاوربية ، يتخذ من جبال قنديل والمناطق الحدودية الوعرة داخل إقليم كوردستان ، معقلا له ، وينشط مسلحوه في تلك المناطق ويشنون منها هجمات على الداخل التركي كما يفرضون ضرائب وأتاوات على سكان المنطقة ، وتسببوا في اخلاء مئات القرى الحدودية داخل الإقليم من ساكنيها كما ويعرقلون إيصال الخدمات لعشرات أخرى منها .

وكثيراً ما تطالب حكومة اقليم كوردستان PKK بإخلاء المناطق الحدودية التي يتواجد فيها تحاشيا لتعرض السكان والقرويين للقصف لكن من دون جدوى .

وينفذ الجيش التركي باستمرار عمليات عبر الحدود ويشن غارات جوية على قواعد الحزب ، وفي فبراير/ شباط الماضي ، شنت تركيا عملية أطلق عليها اسم “مخلب النسر-2” ضد PKK .

وأثارت تلك العملية الجدل لأنها كانت تهدف جزئيا إلى إنقاذ 13 جنديا تركيا ومواطن كوردي من دهوك احتجزهم الحزب في احد الكهوف  كما كانت قد شنت عمليتين أخريين قبل ذلك بفترة قصيرة .

واتهمت تركيا مسلحي PKK بإعدام الرجال الـ 13 قبل أن يتمكن الجيش من تحريرهم ، ولكن إردوغان تعرض لانتقادات لاذعة من جانب أحزاب المعارضة في البرلمان لسوء التخطيط للهجوم.

 

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close