بعد تغلبهم على أوساسونا .. زيدان: لا أقول إننا سنفوز بالليغا لكن سنبذل قصارى جهدنا

أكد الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريـال مدريد، أن فريقه سيبذل قصارى جهده في محاولة الفوز بلقب الليغا هذا الموسم.

وتغلب ريـال مدريد على أوساسونا بهدفين دون رد، ليرفع رصيده إلى 74 نقطة في المركز الثاني خلف المتصدر أتلتيكو مدريد بفارق نقطتين.

ونشرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، تصريحات زيدان بعد المباراة، وقال: “ما نقوم به ليس بالأمر السهل، اليوم أنهينا مباراة في منافسات الليغا، والآن نركز على مباراة الأربعاء في لندن (أمام تشيلسي بدوري أبطال أوروبا)”.

وأضاف: “حققنا فوزًا ناجحًا للغاية، المنافس دافع بشكل جيد جدًا، حتى النهاية كان عليك الضغط، كان عليك التحلي بالصبر”.

وعن ميليتاو صاحب الهدف الأول في المباراة، علّق زيدان: “أنا سعيد من أجله، لقد كان صبورًا، عندما لم يكن يلعب كان هادئًا، عمل، كان في انتظار فرصته، وهو يؤدي بشكل جيد للغاية”.

وبشأن الثنائي كروس ومودريتش، استطرد: “هناك العديد من المباريات التي نخوضها، لقد استراحا وهذا جيد جدًا، لعب أنطونيو بلانكو وقدم أداءً جيدًا”.

كما امتدح زيدان لاعبه إيدين هازارد مواصلاً: “كان عظيمًا، لعب 70 دقيقة رأيته جيدًا، لعب جيدًا بجانب بنزيما وأنا سعيد بأدائهما الليلة”.

وأردف زيدان: “لقد كان انتصارًا بشق الأنفس، أنا سعيد لكل لاعبي الفريق لأن ما نقوم به ليس بالأمر السهل، مرة أخرى شباكنا نظيفة وأحرزنا هدفين، إنه نصر جيد اليوم”.

وأكمل: “أنا سعيد من أجل لاعبي فريقي، عندما يحظى الفريق بفرص ولا نسجلها، يكون الأمر محبطًا بعض الشيء، لكن بين الشوطين قلنا إننا سنسجل وبالصبر نجحنا، لقد كنت سعيدًا جدًا من أجلهم لأنهم الذين يعانون في الملعب”.

وعن الفوز رغم الإصابات في الفريق، شدد زيدان: “لقد حدث الكثير لنا، نحن نكافح مع الصعوبات، هناك ثلاث نقاط أخرى ونحن نكافح بأربع مباريات متبقية، سنقاتل حتى النهاية ويمكننا ذلك، أنا لا أقول إننا سنفوز، لكننا سنبذل قصارى جهدنا للمحاولة”.

وأتم الفرنسي: “نحن بصحة جيدة جسديًا وعاطفيًا، عندما ننتهي من المباراة نكون قد بدأنا بالفعل في التعافي، كل التفاصيل مهمة وهي ما ننقله في كل مباراة، حان الوقت الآن للاستمتاع والراحة ثم الاستعداد لمباراة يوم الأربعاء (أمام تشيلسي بدوري الأبطال)”.

يذكر أن ريـال مدريد سيلاقي تشيلسي يوم الأربعاء المقبل في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، وكانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل (1-1)، على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close