سقوط صواريخ كاتيوشا قرب مطار بغداد

منصة إطلاق صواريخ كاتيوشا عثرت عليها القوات الأمنية في بغداد

منصة إطلاق صواريخ كاتيوشا عثرت عليها القوات الأمنية في بغداد
 قال مصدر إن صواريخ سقطت، الأحد، قرب قاعدة فيكتوريا العسكرية في محيط مطار بغداد، فيما لم ترد تقارير عن إصابات أو أضرار حتى الآن.

وقالت وكالة رويترز إن عدد الصواريخ هو اثنان في الأقل، سقطتا في محيط المطار بحسب مصدر أمني تحدث للوكالة.

وأضافت رويترز إنه لم ترد تقارير عن سقوط ضحايا أو جرحى نتيجة سقوط الصاروخين، كما لم ترد تقارير عن حصول أضرار مادية.

ولم تتبنى أي جهة مسؤولية إطلاق الصواريخ حتى الآن، لكن الاتهامات تدور عادة حول ميليشيات مقربة من إيران دأبت على استهداف القواعد التي تستضيف قوات من التحالف والقوات لعراقية في البلاد.

وفي نهاية نيسان/أبريل، تعرض مطار بغداد للاستهداف بثلاثة صواريخ كاتيوشا، في محيط مطار بغداد الدولي من الجهة الجنوبية. وبينت المصادر، أن أحد الصواريخ سقط بالقرب من قاعدة فكتوريا العسكرية الأميركية.

وغالباً ما تنسب واشنطن الهجمات المماثلة التي تستهدف قواتها أو مقراتها الدبلوماسية لمجموعات مسلحة عراقية موالية لإيران باتت منضوية في مؤسسات الدولة الرسمية.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close