المالية النيابية: العراق بحاجة لقروض داخلية وخارجية لدعم موازنة 2021

أكدت اللجنة المالية في البرلمان العراقي، اليوم الجمعة، أن البلاد تحتاج لقروض داخلية وخارجية لدعم موازنة عام 2021.

وقال عضو اللجنة النائب محمد الشبكي، أن تقدير القروض الداخلية والخارجية في موازنة 2021 تم بعد إجراء دراسات من قبل وزارتي التخطيط والمالية.

وذكر، أنه تم الاتفاق على حاجة العراق لهذه القروض بعد أن لقيت اعتراضات داخل مجلس النواب من بعض الكتل التي كانت لديها رؤية تتعلق بعدم حاجة العراق إلى هذه القروض.

وأضاف الشبكي، أن أسعار النفط ما زالت متذبذبة، ولا يمكن بناء قروض استناداً على هذه الأسعار، لافتاً إلى أن الأيام والأسابيع المقبلة قد تشهد انخفاضاً في أسعار النفط.

وكانت اللجنة المالية النيابية، قد كشفت في وقت سابق عن حجم الاقتراض الداخلي والخارجي في موازنة 2021.

وقال رئيس اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري حينها، إن مجموع الاقتراض الجديد في موازنة 2021 الخارجي يبلغ أكثر من ملياري دولار كسقف، لكن كاقتراض حقيقي لا يتجاوز 350 مليون دولار.

وتابع الجبوري «أما الدين الداخلي فلن يتجاوز 5 تريليونات من البنك المركزي عند الحاجة».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close