محافظ نينوى: رفض شعبي لعودة عوائل داعش من الهول

أكد محافظ نينوى في العراق نجم الجبوري اليوم الخميس، وجود رفض شعبي في المحافظة لعودة عوائل تنظيم داعش الإرهابي من مخيم الهول في سوريا.

الجبوري قال في تصريح صحفي، إن «حكومة نينوى المحلية لم تتلق أية تعليمات بشأن إعادة عوائل عصابات داعش من مخيم الهول إلى المحافظة، ولم يتم تكليفنا بأي مهمة من هذا الشأن، لأن المحافظة مرتبطة بالحكومة المركزية».

وأشار إلى «وجود رفض شعبي كامل لعودة هذه العوائل إلى المحافظة، خاصة وأنها غير مستعدة لاستقبالهم».

وتوقع محافظ نينوى أن «تشهد المحافظة تظاهرات كبيرة رفضاً لعودة هذه العوائل».

ودعا الجبوري إلى «التفكير في هذه المسألة ودراسة الموقف في سبيل إيجاد أماكن لتلك العوائل بعيدا عن المحافظة».

وكان قائد قوات حرس الحدود العراقي الفريق الركن حامد الحسيني، قد أكد اليوم الخميس، تأجيل عودة الوجبة الأولى من نازحي مخيم الهول السوري إلى العراق.

ومساء الأربعاء، كشف النائب شيروان دوبرداني، عن إلغاء الحكومة العراقية قرار نقل عوائل داعش من مخيم الهول بسوريا إلى مخيم الجدعة في الموصل.

وقال دوبرداني في بيان نشره عبر ‹فيس بوك›، إن «الحكومة العراقية تلغي قرار نقل عوائل داعش من مخيم الهول بسوريا إلى مخيم الجدعة في الموصل إلى إشعار آخر».

وأضاف أن الحكومة «أعادت سيارات النقل إلى بغداد».

وفي وقت سابق الأربعاء، كشف رئيس لجنة الاقاليم والمحافظات النيابية شيروان دوبرداني عن وصول عوائل داعش تم نقلهم من مخيم الهول بالحسكهة السوریة إلى مخيمات ناحية القيارة (جنوب الموصل).

دوبردانی قال إن عدداً من عوائل داعش دخلوا مخيمات القيارة رغم محاولات لمنع ذلك تجنباً للمشاكل وعمليات الثأر مابين سكان الموصل وعوائل داعش.

مؤكداً، أنه بذل كل ما بوسعه «من أجل منع ذلك إنصافا لذوي الشهداء وضحايا داعش»، مردفاً «لكن يبدو أن هناك تعمد نقلهم إلى داخل محافظة نينوى».

وكان النائب دوبرداني، قد كشف في 27 أبريل/ نيسان الماضي عن النية لنقل 100 عائلة من عوائل داعش من مخيم الهول السوري إلى مخيمات الجدعة جنوب الموصل .

ووفق إحصائيات رسمية، فإن مخيم الهول يأوي 16404 عائلة ، عدد أفرادها 60351، منهم 8256 عائلة عراقية تقدر بـ 30738 شخصاً، و5619 عائلة سورية تقدر بـ 21058 شحصاً ونحو 2529 عائلة أجنبية تقدر بـ 8555 شخصاً.

دوبرداني كان قد كتب في تغريدة على توتير، إن «نحو 100 عائلة مكونة من 700 فرد من الدواعش من مخيم الهول السوري سيتم نقلهم خلال اليومين المقبلين الى مخيم الجدعة جنوب الموصل».

مضيفاً «تم إكمال مخيم جدعة1 لاستقبال عوائل الدواعش من مخيم هول السوري 500 خيمة وبإدارة وزارة الهجرة ومنظمة IOM الدولية».

وكانت إدارة مخيم الهول في غربي كوردستان (كوردستان سوريا) أعلنت في الـ 7 من أبريل / نيسان الجاري قبول الحكومة العراقية بإجلاء 500 عائلة من رعاياها من المخيم وإعادتهم إلى العراق.

موضحة، أنه «بناء على التنسيق بين الإدارة الذاتية والحكومة العراقية تمت الموافقة على إخراج 500 عائلة من مخيم الهول»، مضيفة أنه سوف يتم إخراج هذه العوائل على شكل دفعات، وأنه يجري تدقيق أسماء ومعلومات العوائل والأشخاص الذين كانت قد رفعت معلوماتهم للحكومة العراقية منذ 2018.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close