مراقبون: الهجمات على المصالح الأمريكية في العراق هي «الورقة الأخيرة» بيد طهران

اعتبر مراقبون وخبراء، أن زيادة الهجمات على المصالح الأمريكية في العراق، هي بمثابة «الورقة الأخيرة» بيد طهران بعدما اشتدت عليها الظروف من كافة النواحي.

المحلل السياسي العراقي أحمد الأبيض، قال اليوم الخميس، إن «طهران تلعب بآخر أوراقها الخاسرة مع زيادة الضغط عليها، والذي يتزامن مع محادثات فيينا».

وفي نفس السياق، قالت كارولين روز، كبيرة المحللين في معهد نيو لاينز للاستراتيجيات والسياسات بواشنطن: «بينما تنخرط الولايات المتحدة وإيران في مناقشات في فيينا لإعادة النظر في الاتفاق النووي، تحاول إيران زيادة نفوذها على طاولة المفاوضات حيثما أمكن ذلك».

ووصفت روز الهجمات الإيرانية الأخيرة بـ «السلوك الخبيث»، معربة عن أملها في أن «تسن الولايات المتحدة تخفيفا مبكرا للعقوبات بشروط مسبقة أكثر مرونة».

وتابعت بالقول: «لا أعتقد أن واشنطن ستقوم بتخفيف العقوبات كرد مباشر على هجمات الميليشيات في العراق، خاصة مع عدم وجود إجماع محلي على ذلك».

وأشارت إلى أنه «من الصعب التنبؤ بالسيناريو الأمني والعسكري في حال فشلت مفاوضات فيينا، ولكن ستسعى الولايات المتحدة وشركائها إلى طرق مختلفة لتحفيز إيران على تقليص برنامجها النووي وسلوكها الخبيث في الشرق الأوسط».

لكنها رجحت أن يمنح التوقف عن المحادثات، سواء المباشرة أو غير المباشرة، «النظام الإيراني والحرس الثوري مساحة كبيرة للمناورة».

وتواصل الميليشيات الموالية لطهران، الهجمات الصاروخية ضد القواعد الأمريكية أو قوافل الدعم اللوجيستية للتحالف الدولي في العراق.

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، قال أشار أمس الأربعاء إلى أن هناك خلافات عدة بين إيران والولايات المتحدة، معتبراً أن «بعض المواقف الأمريكية في العاصمة النمساوية غير مقبولة».

تأتي هذه التصريحات، فيما يتوقع أن تستأنف محادثات فيينا، الرامية إلى إحياء الاتفاق النووي، وإعادة الولايات المتحدة إليه بعد انسحاب الإدارة السابقة عام 2018، وعودة طهران لالتزاماتها المنصوص عليها وفق الاتفاق المبرم مع الغرب عام 2015، خلال يومين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close