العمل العراقي: صواريخ المقاومة الفلسطينية سلاح ردع اذل العدوان ودفعه الى استجداء وساطات التهدئة

اصدر المجلس السياسي للعمل العراقي اليوم الجمعة المصادف ١٤ / ٥  / ٢٠٢١ ، بيانا على خلفية ما يجري في الاراضي الفلسطينية من احداث ومجازر بحق الشعب المظلوم ، ومما جاء فيه:
يستمر الكيان الصهيوني المحتل الغاصب بممارساته الوحشية بحق الشعب الفلسطيني المظلوم من سلب لاراضيه والاعتداء على مواطنيه واستخدام زبانيته من المستوطنين وآلاته العسكرية التدميرية في استهداف قطاع غزة والاماكن والأبراج السكنية الآمنة.
وأضاف البيان: ونحن اذ نستغرب الصمت العربي والدولي على المجازر الوحشية التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني ، فإننا ندعو كافة الفعاليات الشعبية والدول الاسلامية الحرة ودول العالم المحايدة الى دعم الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان بكل ما اوتيت من وسائل.
وختم البيان: لقد اثبت الاسبوع الماضي امكانية المقاومة وسلاحها الصاروخي الفعال في ردع العدوان ودفع الكيان الصهيوني الى استجداء الوساطات الإقليمية والدولية للتهدئة والهدنة ، وإنهت اكذوبة القوة التي لا تقهر.
نصر الله المقاومين في فلسطين … واذل العدوان واعوانه ومن يقف معه وهو على كل شيء قدير
المكتب الاعلامي
المجلس السياسي للعمل العراقي
١٤ / ٥ / ٢٠٢١
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close