محافظ أربيل يستقبل العائلة الكوردية ضحايا “اعتداء ميرسين” : لابد من معاقبة المعتدين منعاً لتكرار حوادث مشابهة

استقبل محافظ العاصمة أربيل أوميد خوشناو في ديوان المحافظة ، اليوم الاثنين ، العائلة الكوردية التي كانت قد تعرضت لاعتداء عنصري بينما كانت تقضي عطلة عيد الفطر في مدينة مرسين التركية ، مشدداً على ضرورة معاقبة المعتدين منعاً لتكرار حوادث مشابهة.

محافظ العاصمة برفقة الأسرة المعنفة ، قال في حديث للصحفيين من بينهم مراسل(باسنيوز) إن قضية الاعتداء على العائلة الكوردية على الأراضي التركية “لم تنته بعد” .

محافظ أربيل خلال استقباله العائلة التي اعتدي عليها في تركيا - صورة: كوردستان 24

مضيفاً ، إن “من واجبنا حماية مواطنينا في أي مكان كانوا، ومثلما ندافع عن هيبة البلد والحكومة ندافع عن هيبة مواطنينا وضيوفنا”، مشيراً إلى أن قضية الاعتداء على العائلة الأربيلية في مرسين “لم تنته بعد” ،  مشدداً على ضرورة معاقبة المعتدين منعاً لتكرار حوادث مشابهة .

وأضاف المحافظ ، بالقول “سنرسل رسالة إلى القنصل التركي في أربيل وسنعرض كل الأدلة التي بحوزة الأسرة حتى تأخذ القضية مجراها القانوني”.

مردفاً ” لا بد من معاقبة المعتدين منعاً لتكرار حوادث كهذه”.

محافظ العاصمة أربيل ، وجّه شكره إلى كل من دخل على خط القضية، كما أثنى على القنصل التركي الذي قال انه قطع وعداً بالعثور على الضالعين بالهجوم “وأوفى بوعده”.

وتابع ، إن أحد المعتدى عليهم لا يزال يعاني من الإصابات التي تعرض لها، مضيفاً “وضع الأخ ستّار لم يتحسن بعد، وسوف نقدم له كل الرعاية الصحية”.

وأشار محافظ أربيل إلى أن إقليم كوردستان يحتفظ بعلاقات ومصالح مشتركة مع تركيا ويتعين على الجانبين عدم السماح بتكرار مثل هذه الحوادث.

وسبق أن نفى محافظ مرسين وجود دوافع عنصرية خلف الاعتداء ، كما أعلنت تركيا اعتقال 3 أشخاص بتهمة الاعتداء على الأسرة الكوردية.

من جانبه ، قال احد افراد العائلة الكوردية المعنفة ، بعد حادث الاعتداء تدخلت كل الجهات المعنية في إقليم كوردستان وقدمو المساعدة والدعم لنا.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close