“فتح” تدعو إلى “النفير العام” وتحمل إسرائيل مسؤولية تفجر الأوضاع في القدس

احتجاجات بالقرب من المسجد الأقصى في مدينة القدس

دعت اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، إلى ما وصفته بـ”النفير العام”، مطالبة كوادرها ومنتسبيها بالتجمع للدفاع عن الأقصى يوم الخميس المقبل.

وبحسب بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، دعت حركة فتح إلى النفير العام، الخميس المقبل.

القوات الإسرائيلية تقتحم باحات المسجد الأقصى عقب صلاة الجمعة، القدس 21 مايو 2021
وعللت الحركة دعوتها حسب بيانها بـ”الدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، ومواجهة مسيرة المستوطنين المتطرفين”.

وشدد البيان على أن إسرائيل تتحمل كامل المسؤولية عن تفجر الأوضاع في القدس، داعيا “المجتمع الدولي للتدخل السريع لوقف هستيرية نتنياهو واليمين المتطرف الاسرائيلي ولجم تحركاته في القدس، التي تهدد بانفجار المنطقة برمتها”.

وكان مستوطنون إسرائيليون قد دعوا إلى مسيرة راقصة بالأعلام يوم الخميس المقبل في البلدة القديمة بالقدس الشرقية المحتلة.

وأكد بيان فتح على أن الشعب الفلسطيني لديه إرادة صلبة وإصرار “على مقاومة الاحتلال في القدس، وكافة الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

يشار إلى أن 68 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى اليوم من جهة باب المغاربة في حماية قوات الأمن الإسرائيلية، قبل أن يغادروها من جهة باب السلسلة، مشيرا إلى أن هذه الاقتحامات تأتي قبيل “مسيرة الأعلام” الاستفزازية المقرر لها في القدس يوم الخميس القادم.

ونقل موقع عرب 48 عن مصادره أن “المسيرة مقرر لها أن تنطلق مساء الخميس القادم إلى البلدة القديمة عبر عدة أبواب، للوصول إلى حائط البراق، مرورا بأزقة القدس والحي الإسلامي، وعادة ما يشارك في المسيرة عشرات الآلاف من المستوطنين ويدعون إلى هدم المسجد الأقصى وإنشاء الهيكل المزعوم بدلا منه”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close