خبير علاقات : أمريكا ستبدأ مطاردة قادة الميليشيات العراقية .. قريباً

ضغوط على بايدن للرد على هجمات الميليشيات

أكد الخبير في العلاقات العراقية – الامريكية كاتو سعدالله ، اليوم السبت ، ان الرئيس الأمريكي جو بايدن لا يفضل الخيار العسكري او شن الحروب ولهذا السبب لم ترد أمريكا حتى الآن على هجمات الميليشيات في العراق بشكل مباشر ولكن اعلان الخارجية الامريكية عن مكافأة مقابل معلومات عن المشاركين في الهجمات ،غير قواعد اللعبة.

كاتو سعدالله: شركات الاستثمار المدنية تخشى الاستهداف لعدم توفر الحماية

وأوضح سعدالله ، ان ” هناك ضغوط من القوات الامريكية وكذلك الكونغرس الأمريكي ومجلس الشيوخ على بايدن للرد على الميليشيات في العراق والقيام بخطوات رادعة لحماية الجنود الامريكيين المنتشرين هناك”، مبيناً بان “أمريكا تعرف جيداً الجهات المسؤولة عن تلك الهجمات ولكنها تريد معلومات إضافية تفصيلية عن الأشخاص المشاركين بها لكي تبدأ عملية مطاردتهم ميدانياً بناءً على القانون الأمريكي الذي يتيح ملاحقة الأشخاص الذين يستهدفون الامريكيين في جميع انحاء العالم”.

ولفت الخبير في العلاقات العراقية – الامريكية ، الى ان ” امريكا تدرك جيداً بان الحكومة العراقية ضعيفة امام تلك الميليشيات وهي لا تستطيع فعل شيء لهم”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close