“مناورة” أم “خطة”.. الأمن النيابية تعلق على سحب منظومات باتريوت الأمريكية

علق عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية كريم عليوي،  السبت، على سحب الولايات المتحدة الامريكية منظومات باتريوت للدفاع الجوي من العراق، معتبرا أنها احد احتمالين، اما مناورة أو خطة امريكية.

وقال عليوي  إن “سحب الولايات المتحدة الامريكية منظومات باتريوت للدفاع الجوي من العراق له عدة أسباب، منها ان هذه المنظومات فشلت خلال الفترة الماضية في صد الهجومات على الاهداف الامريكية”، اذ ان الكثير من الضربات حققت اهدفها دون ان تتصدى لها هذه المنظومات سواء في بغداد او باقي المدن العراقية، بما فيها اقليم كردستان”.

وأضاف “ربما يكون هذا الإعلان ربما جزء من مناورة لبيان ان امريكا تريد الخروج من العراق أو انها تخطط لادخال منظومات دفاع جوية أكثر تطورا من التي سحبتها”.

وقال مسؤولون في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن،  السبت، إن الولايات المتحدة قللت بشكل حاد عدد الأنظمة الأمريكية المضادة للصواريخ في الشرق الأوسط ضمن خطة لإعادة تنظيم البصمة العسكرية هناك، حيث ستركز القوات المسلحة على التحديات المرتبطة بالصين وروسيا.

وأفادت صحيفة “وول ستريت جورنال”، بأن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) تقوم حاليا بسحب ما يقارب من ثماني بطاريات باتريوت المضادة للصواريخ من دول من بينها العراق والكويت والأردن والسعودية.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close