نفوق عشرات رؤوس الاغنام وخسائر مادیة بالملايين في قصف جوي تركي لمزرعة شمال دهوك

يوماً بعد آخر يزداد حجم الخسائر التي يلحقها القتال بين حزب العمال الكوردستاني PKK والقوات التركية بسكان المناطق الحدودية لإقليم  كوردستان ، وفي الاطار أدى قصف جوي تركي ، يوم الخميس، استهدف مزرعة للمواشي في قضاء آميدي (العمادية) (70 كم شمال محافظة دهوك) الى نفوق عشرات الأغنام.

القصف التركي  استهدف مزرعة على أطراف قرية مزي وأدى الى تدمير مشروع لتربية الأغنام ، وادى الى تدميره . وبالإضافة الى نفوق نحو 100 رأس ماشية ، خلف القصف اضراراً مادية بالحظائر وملحقات المزرعة تقدر بملايين الدنانير العراقية .

ويأتي القصف الجوي التركي في اطار العملية العسكرية المستمرة منذ 23 ابريل / نيسان الماضي ضد مقرات ومخابىء PKK في المناطق الحدودية التابعة لمحافظة دهوك.

وبالإضافة للغارة التركية ، كان قصف مدفعي تركي ، امس الخميس ، استهدف محيط قرية دشيشي التابع لناحية كاني ماسي ضمن قضاء آميدي ، ما أدى الى اندلاع حرائق كبيرة بمئات الدونمات من الأراضي الزراعية والغابات بمحيط القرية.

ویتخذ الحزب الكوردي التركي المصنف على لوائح الإرهاب الامريكية والاوربية ، من جبال قنديل والمناطق الحدودية الوعرة داخل إقليم كوردستان ، معقلا له قبل ان يتمدد الى مناطق أخرى في شنگال(سنجار) ومخمور وفي مناطق ضمن حدود محافظة السليمانية ، وينشط مسلحوه في تلك المناطق ويشنون منها هجمات على الداخل التركي كما يفرضون ضرائب وأتاوات على سكان المنطقة ، وتسببوا في اخلاء مئات القرى الحدودية داخل الإقليم من ساكنيها كما ويعرقلون إيصال الخدمات لعشرات أخرى منها .

ويقول السكان المحليون إنهم سئموا من حرب هذا الحزب والجيش التركي وهم ليسوا طرفاً فيها لكنهم وقعوا ضحية تمركز مسلحي PKK  في قراهم ، وهو ما كررته حكومة الإقليم مراراً.

ولا يزال PKK يستولي على مئات القرى الحدودية وحوّل كثيراً منها إلى معاقل ومقرات له ، على الرغم من الدعوات الرسمية له بمغادرة أراضي إقليم كوردستان، الا أنه لايزال ينشر مسلحيه في هذه القرى ولايستمع لدعوات حكومة الإقليم بإخلاءها.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close