صدمة اجتماعية.. بريطانيا تسجل أصغر أم في تاريخها

بريطانيا تسجل أصغر أم جديدةبريطانيا تسجل أصغر أم جديدة

سجلت بريطانيا، الأحد، حالة ولادة لأصغر أم في سجلاتها، حيث لم تتجاوز الـ11 من العمر، في واقعة غريبة ومثيرة للقلق.

ووفقا لصحيفة “الصن” البريطانية، تعرضت الطفلة للحمل في عمر 10 سنوات فقط، قبل أن تقوم بالولادة بعمر 11 عاما، في وقت سابق هذا الشهر.وأكد العاملين في مجال الخدمات الاجتماعية في بريطانيا، أن والدي الفتاة لم يكونا يعلمان بحملها، وأن الطفلة ومولودها بصحة جيدة الآن.

وأكد مصدر مقرب من العائلة، أن الفتاة محاطة برعاية خاصة من أخصائيين الخدمات الاجتماعية الآن، وأن العائلة لا تزال تعيش “حالة صدمة”.

وكانت أصغر أم في بريطانيا، تيريسا ميدلتون، قد أنجبت طفلها بعمر 12 عاما، عام، ولكن الولادة الجديدة للفتاة التي لم يذكر اسمها، أصبحت الأصغر في بريطانيا.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close