إنهاء الإفلات من العقاب

#إنهاء_الإفلات_من_العقاب

ليث شبر

شعار جميل أغرى الشباب وبعض الوطنيين للتعاطف معه ومساندته لكنهم مع الأسف وقعوا في الفخ الذي نصبته قوى تحاول بكل الطرق الملتوية والخبيثة إطالة عمر هذا النظام الفاسد والعميل وسأوضح لكم أهم النقاط لغرض إلقاء الحجة على من تم استغفاله ولكي يطلع الوطنيين على الحقائق؛

1.. انطلقت هذه الحملة بمباركة أوساط حكومية وبتوجيه أمريكي ومن عراقيين من داخل أمريكا هدفها المعلن الضغط على الحكومة لغرض تقديم الجناة إلى العدالة ومحاكمتهم واعتبار أن هذا الضغط سيكون ناجحا حينما يتم تقديم قاتل أو قاتلين او ثلاثة لحين إجراء الانتخابات..

2..بالفعل تم تقديم قاتل هشام الهاشمي حتى يقال أن النظام والحكومة استجابا للضغط الدولي وتم تقديم الجاني وستكون هذه الفقرة حاضرة في تصريحات رئيس الحكومة خلال زيارته لأمريكا.

3..كما هو واضح فإن هذا النظام سيستفيد من الدعم الأمريكي لكنه سيبقى تحت سياط الاحتلال الإيراني ومليشياته وكما توضح جليا في اعترافات قاتل هشام التي أفرغت من محتواها وقدمت على أنها جريمة جنائية قام بها القاتل بينما الجريمة أكبر من ذلك بكثير فإيران والمليشيات التابعة لها هي المجرم الحقيقي الذي قتل ويقتل وسيقتل ألف هشام آخر.

4..وهنا مربط الفرس الذي من خلاله تكتشف أن حملة إنهاء_الإفلات_من_العقاب حملة مشبوهة وعليك لكي تتأكد من ذلك قراءة البروشور المعلن في صفحتهم وستكتشف عدة حقائق..
الأولى.. أنهم يساندون هذا النظام وحكومته..
الثانية.. أنهم يطالبون الحكومة بإصلاح القضاء..
الثالثة.. أن المجرمين هم أفراد ولذلك لم يأتوا في بياناتهم كلمة واحدة عن المليشيات والنفوذ الإيراني

5..ومع ذلك فهناك مآرب أخرى لهذه الحملة المشبوهة التي وقع في حبالها بعض الأخوة الوطنيين الذين لا نشك بوطنيتهم أبدا بسبب هذا الشعار المغري فهو كلمة حق يراد بها باطل.. ومن هذه المآرب

أولا.. لفت أنظار العالم أن المشكلة في العراق هي مجرد مجرمين من أمثال قاتل هشام أفلتوا من العقاب..
ثانيا.. حرف الأنظار عن الاحتلال الإيراني ومليشياتهم وعملائهم..
ثالثا.. تقديم أهداف ثورة تشرين على أنها تدعم الحكومة وهذا النظام والمطلوب فقط اصلاح أما إسقاط فهذا مرفوض من الشعب بينما الحقيقة عكس ذلك تماما..
رابعا.. في الحملة رسالة أمريكية إلى إيران ومليشياتها بأننا سنتغاضى عن كل جرائمكم وماعليكم إلا تقديم أكباش فداء لغرض مزاولة فسادكم وإجرامكم وظلمكم..
خامسا.. تشتيت الجهود الوطنية الرامية لتحقيق #المشروع_الوطني_لإنقاذ_العراق و#إنهاء_الاحتلال_الإيراني
لأنها تمثل خطرا عظيما على المشروع الأمريكي في العراق

عليكم أن تفهموا أيها الوطنيون أن التغيير لن يكون أبدا بأيد أمريكية فالحثالات التي تحكم العراق اليوم هم بالحقيقة عملاء مزدوجون ينفذون الأوامر لا أكثر ولا أقل فلذا عليكم أن تتوحدوا وتنسقوا وتنظموا صفوفكم وتتخذوا القرار الحاسم في إنقاذ العراق وتحريره من براثن الاحتلال الإيراني فمن دون ذلك لن تقوم لكم وللعراق قائمة.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close