عمليات بغداد تؤكد تغيير القوة الماسكة للملف الامني في مدينة الصدر

أكدت قيادة عمليات بغداد، اليوم السبت، تغيير القوة الماسكة للملف الأمني في مدينة الصدر.

وقال قائد عمليات بغداد الفريق الركن أحمد سليم في تصريح للوكالة الرسمية إن “العمل جارٍ على تبديل القطعات في مدينة الصدر”، لافتا الى أنه “تم تحريك اللواء الرابع من الشرطة الاتحادية من محله الحالي في مدينة الصدر ليمسك قاطع المدائن، وتحريك لواء المشاة 42 في الفرقة 11 من قاطع المدائن ليلتحق بفرقته في مدينة الصدر ليكون ماسكا للملف الامني بالكامل داخل المدينة”.

وكان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، قد أصدر الثلاثاء الماضي، أمراً بتكليف قائدين جديدين لعمليات الكرخ والرصافة، على خلفية تفجير سوق شعبي في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close