مجدداً .. PKK يستهدف البيشمركة في متينا

مجدداً، هاجم مسلحو حزب العمال الكوردستاني PKK، اليوم السبت، قوات البيشمركة في حدود قضاء آميدي (العمادية) بمحافظة دهوك.

وجرت الحادثة بتمام الساعة الثامنة والنصف صباح اليوم.

الفريق جمال إيمينكي، رئيس أركان بيشمركة كوردستان أفاد  «صباح اليوم السبت 24 تموز / يوليو 2021، شن مسلحو PKK في جبل متينا هجوماً على قوة من البيشمركة، كانت تقوم بواجبها في المنطقة».

وأوضح أنها «ليست المرة الأولى التي يستهدف فيها مسلحو PKK البيشمركة، فقد سبق وأن هاجم عناصر الحزب مؤخراً قوات البيشمركة في آميدي وزاخو والعديد من المناطق الأخرى، ما أسفر عن استشهاد وإصابة العديد من مقاتلي البيشمركة».

وأكد رئيس أركان البيشمركة، أن «مسلحي PKK شنوا هجومهم هذا بهدف إيقاع شهداء وجرحى بصفوف البيشمركة كالمرات السابقة، لكن هجوم اليوم لم يسفر عن أية خسائر»، لافتاً إلى أن مقاتلي البيشمركة ردوا على مصادر إطلاق النار.

ودعا الفريق إيمينكي مسلحي الحزب الكوردي التركي إلى احترام سيادة أراضي ومؤسسات إقليم كوردستان، وأن يكفوا عن خلق المشاكل وجلب الحرب والقتال إلى الإقليم.

هذا وكان مسلحي الحزب الكوردي التركي قد اعترضوا فجر 5 حزيران / يونيو الماضي، طريق قوة من البيشمركة في جبل متينا بقضاء آميدي (العمادية) (70 كم شمال محافظة دهوك) فيما كانت تؤدي واجباً سمياً.

مسلحو الحزب «نصبو كميناً» لمركبة تابعة للبيشمركة وهاجموها بصاروخ مضاد للدروع ما أدى الى استشهاد 5 مقاتلين وإصابة 6 آخرين.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي أوقع هجوم لمسلحي الحزب الكوردي التركي شهيداً وعدداً من الجرحى في صفوف قوات البيشمركة ضمن حدود ناحية جمانكي التابعة لقضاء آميدي.

كما كان PKK أعلن مسؤوليته عن تفجير أنبوب تصدير النفط الخاص بإقليم كوردستان، كذلك كان قد أطلق النار على قوة مرافقة لفرق صيانة الكهرباء في الناحية نفسها، بينما الألغام التي يزرعها مسلحو الحزب توقع بين الحين والآخر ضحايا في صفوف القرويين في المناطق الحدودية داخل إقليم كوردستان.

يذكر أن الحزب الكوردي التركي يتخذ من جبال قنديل والمناطق الحدودية الوعرة داخل إقليم كوردستان معقلا له، وينشط مسلحوه في تلك المناطق ويشنون منها هجمات على الداخل التركي كما يفرضون ضرائب وإتاوات على سكان المنطقة، وتسببوا في إخلاء مئات القرى الحدودية داخل الإقليم من ساكنيها، كما ويعرقلون إيصال الخدمات لعشرات أخرى منها.

وكثيراً ما تطالب حكومة إقليم كوردستان PKK بإخلاء المناطق الحدودية التي يتواجد فيها تحاشيا لتعرض السكان والقرويين للقصف.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close