موقع العائلة في الاسلام

موقع العائلة في الاسلام

ليس هناك ادنى شك بان الخلية الاولى للامم والدول والجماعات والقبائل هي العائلة. فبقدر تماسكها مع بعضها تكون قوة تلك الدول ومبادؤها. ولعل اول ما فعل المستعمرون لاحتلال الدول الاسلامية كان التركيز على تخريب التضامن والتعاون بين افراد الاسرة الواحدة عن طريق اضعاف العلاقات الزوجية او العلاقات الاسرية بين الابناء والاباء.
لقد اعطى الاسلام مساحة واسعة لضرورة الحفاظ على تماسك الاسرة عن طريق اليات ووسائل متعددة. اولها الام والاب والاخوة والاخوات الاعمام والاخوال. واحترام ومساعدة كبار السن وتربية الصغار وتعليمهم حتى يعتمدوا على انفسهم. وتشجيع الزواج الذي يوسس نواة عائلة واسرة جديدة. وانجاب ذرية صالحة تقوم بمواصلة طريق الاصلاح واعمار الارض.
هناك الكثير من الايات القرانية التي تشرح مسؤلية كل عضو بالاسرة سواء مسؤلية الاباء أو الأبناء. فقد قال تعالى حول مسؤلية الابناء تجاه الوالدين “وقضى ربك الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا اما يبلغن عندك الكبر احدهما او كلاهما فلا تقل لهما اف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما”. هنا يبرز الجانب الانساني حيث يوصي الله الابناء باهمية رعاية ومراعاة احتياجات الوالدين عند الكبر والضعف.
اما حول مسؤلية الاب لتربية ابنه فقد قال تعالى “واذ قال لقمان لأبنه وهو يعظه يا بني لا تشرك بالله ان الشرك لظلم عظيم. ووصينا الانسان بوالديه حملته امه وهنا على وهن وفصاله في عامين ان اشكر لي ولوالديك اليَّ المصير. وان جاهداك على ان تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما. وصاحبها في الدنيا معروفا واتبع من اناب الي. ثم الي مرجعكم فانبئكم بما كنتم تعملون. يابني انها ان تك مثقال حبة من خردل فتكن في صخرة او في السماوات او في الارض ياتي بها الله ان الله لطيف خبير. يا بني اقم الصلاة وامر بالمعروف وانهى عن المنكر واصبر على ما اصابك ان ذلك من عزم الامور. ولا تصعر خدك للناس ولا تمشي في الارض مرحا ان الله لا يحب كل مختال فخور. واقصد في مشيك واغضض من صوتك ان انكر الاصوات لصوت الحمير.
فلقمان يعطينا درس في اولويات تاديب اولادنا. اوله تعليمهم وتعريفهم بخالقهم وصانعهم ومراقبهم ونحاسبهم. خلقهم على الارض لعبادته وعمل الخير والامر بالمعروف والعمل به والنهي عن المنكر والابتعاد من ممارسته. يذكر لقمان ابنه بان اي عمل مهما كان صغيرا او كبيرا امام الناس او في الخفاء فان الله يعلمه. وسيكون في الميزان يوم القيامة خيرا او شرا. كما امره بالصبر على المكاره. وان يكون متواضعا مع الناس ولا يصخب ولا يمشي في الارض متكبرا لان الانسان ضعيف ولا ينبغي له ان يتغطرس ويتكبر لان الكبرياء رداء الله الواحد القهار.
اما رسول الله فقد قال خيركم خيركم لاهله وانا خيركم لاهله. هذا يعني بان عمل الخير يبدأ من الاقربين دائما. كما قال صلى الله عليه وسلم لصحابي عندما ساله عن اي شخص احق بالبر. فقال له أمك وكررها ثلاث مرات ثم قال ابيك. قال كذلك في حديث صحيح اخر اتقوا الكبائر الثلاث الشرك بالله وعقوق الوالدين وشهادة الزور. جاء رجل يريد الجهاد مع رسول الله ضد المشركين والظالمين. ثم علم الرسول بان له والدين كبار في السن. فقال له جاهد في والديك. اي اقضي حوائجهما خير لك عند الله من مقاتلة العدو.
د. نصيف الجبوري

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close