الصحة: ما زال بإمكاننا السيـطـرة عـلـى الوضع رغم تزايد الإصابات

عزت وزارة الصحة والبيئة، أمس، أسباب الزيادة الحاصلة في عدد الاصابات اليومي بفايروس كورونا خلال هذه الفترة الى التزاحم الحاصل في احتفالات العيد وعدم الالتزام بالتوصيات الصحية والوقائية.

وقال المتحدث باسم الوزارة سيف البدر في إيضاح صوتي تلقته (المدى) «سجلنا ارتفاعا غير مسبوق وقياسي بعدد الإصابات لهذا اليوم، لم نستغرب من هذا الرقم وكنا نتوقع زيادة الإصابات كنتيجة طبيعية ومنطقية علمية نتيجة عدم الالتزام من حيث التجمعات وعدم ارتداء الكمامة وخرق التباعد الاجتماعي وعدم تلقي اللقاح وهذا سيؤدي حتماً لزيادة الإصابات قد تكون هذه الزيادة عائدة لمناسبة عيد الأضحى والتزاحم غير المسبوق رغم نداءات الوزارة وكل تحذيراتها، لاحظنا احتفالات وتجمعات ومجاميع سياحية ومناسبة واحتفالات وهذه الزيادة راجعة لهذه التصرفات وعدم الالتزام بالتعليمات الصحية».

وأضاف «مازال الوقت بأيدينا لاحتواء هذه الإصابات رغم الضغط الهائل على المؤسسات الصحية رغم عدد الإصابات الحرجة التي تزيد عن النسب التي سجلت سابقاً، يمكننا ان نحتوي هذه الإصابات لحد بعيد من خلال نفس الإجراءات وهي لبس الكمامة والتباعد الاجتماعي وغسل اليدين وتلقي اللقاح».

وأكد على «ضرورة الالتزام ونشر الثقافة والتوعية الصحية بضرورة الالتزام أهمها لبس الكمامة التي ثبت انها تقي من الفايروس بشكل كبير بالإضافة الى تطبيق التباعد الاجتماعي وغسل اليدين بشكل متكرر وكذلك الدعوة لتلقي اللقاح من خلال التسجيل عبر المنصة الالكترونية او التوجه لمنافذ تلقي اللقاح».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close