العراق (كالمرءة التي فعل بها واخذ مالها) بسبب (ابناء لها قودوا عليها) القوميين والاسلاميين والشيوعيين

بسم الله الرحمن الرحيم

العراق (كالمرءة التي فعل بها واخذ مالها) بسبب (ابناء لها قودوا عليها) القوميين والاسلاميين والشيوعيين

اي عاهرة يعطى لها مال.. لتسلم جسدها.. الا في العراق الذي هو كامرءة شريفة.. فعل بها واخذ مالها فوق ذلك.. بسبب ابناء لها قودوا عليها..فمنذ الناصريين والبعثيين القوميين.. الذين قودوا على العراق للمصريين منذ المقبور جمال عبد الناصر المصري .. فاسسوا مليشيات الحرس القومي وقتلوا عشرات الالاف الوطنيين العراقيين برشاشات بور سعيد المصرية السيئة الصيت .. واسقطوا حكم الوطني عبد الكريم قاسم ورفاقه.. وكان هدفهم جعل العراق مجرد ملحق “اقليم” تابع لمصر تحت بدعة (الجمهورية العربية المتحدة وعاصمتها القاهرة المصرية وحاكمها جمال عبد الناصر المصري الاجنبي عن العراق).. وبرروا ذلك تحت بدعة الوحدة القومية..

كذلك الشيوعيين قودوا على العراق للسوفيت .. وكانت ايضا مرجعيتهم خارج العراق (لستالين وماو تسي تونغ) كلا حسب جناحه الذي يتبعه..

لنصل للاسلاميين الولائيين الذين قودوا على العراق للايرانيين ايضا بابشع طريقة.. ولم يعطون ايضا اي كرامة للعراق وشعوبه.. ويريدون الحاق العراق كولاية تابعة لايران تحت بدعة (الجمهورية الاسلامية في ايران).. و عاصمتها طهران وحاكمها خامنئي القائد العام للقوات المسلحة الايرانية حسب الدستور الايراني… ويبررون ذلك تحت بدعوة (العقيدة الدينية و الوحدة الاسلامية).. ولا ننسى مرجعيتهم ايضا اجنبية خارج الحدود بايران (الخميني وخامنئي.. .. ).. حكام ايران.. كذلك دعاة الخلافة الاسلامية السنية الذين فعلوا الجرائم المهولة بدولة خلافتهم الداعشية التي هي نتاج فكر الاخوان المسلمين المصرية الاساس..

وهنا نكرر دائما تساؤلنا..(ما الذي موجود بالعراق وغير موجود بدول الخليج واندونسيا وماليزيا والامارات)

الذي جعل العراق مثال للخراب والفشل والفساد والدكتاتورية والطغيان.. مقابل دول ناهضة ومستقرة ؟ الجواب (الا سلاميين والقوميين والشيوعيين).. الكوارث الثلاث التي ذبحت العراقيين وعجنت العراق.. وجعلته ساحة لكل من هب ودب.. في حين تم اجتثاث هؤلاء ولم يسمح لهم باخراج رؤوسهم اصلا.. فانقذوا انفسهم من شرور السموم الثلاث القومية والاسلامية والشيوعية التي ابتلي بها العراق منذ تاسيسه.

…………….

واخير يتأكد للعرب الشيعة بالعراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية العرب الشيعة بمنطقة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close