قصيدة : اتفاقية السلام للشاعر اليوناني يانيس ريتسوس

قصيدة : اتفاقية السلام للشاعر اليوناني يانيس ريتسوس
مقطعان من قصيدة طويلة بعنوان ؛ اتفاقية السلام عام 1938
ترجمة : جمعة عبدالله
أغمضت عيني
كي أحدق في بؤرة الضوء
أعمى
أحرقت الشعلة
كي أتنفس
في الليالي
أتنصت الى عروش الصمت
نفثت أبتسامة
لم أكن أعرف الندم
بكيت
على شفافية يدي
من شفافية الفرح
لم أكن أرغب بذلك
ليس غباءً أو حلماً
هو أبعد من ذلك
حين يتزحلق الحلم الى الهشيم
وأنت جئت
————-
أنظري يا عزيزتي
أنهم يتطلعون ألينا
يدي الفقيرة
مثل طفلين يتيمين
يبكون في الليل من بطونهم الخاوية
من الخبز
ينامون وهم يرتجفون
من الثلج
يرتعشون من البرد
لكنهم لم يتوسلوا
يمسكون
زهرة الصمت

ويلعبون في الطرقات المتصدعة
عزيزتي
أنظري كيف هم مرتبكون
ويدي مظلمة في الليل
كيف أقدر أن أفتح
باب النور
لا أعرف ذلك
ولا العتمة وتألقها
أقف في الخارج ببرودة الجبان
أنظر الى النوافذ العالية
في تألق أضواء الثريا
الكريستال
واقول في داخلي تحرك وابتعد
الى ليلتك المعهودة
ودع الآخر يحل مكانك
أقف مكتوف اليدين
خارج بابكِ
لا تتصلي بي بعد
لنمدد هذه الساعات المملة
الزائدة
في عالمين
يتناوبان
بتلك الأصوات العميقة
وزنها
على خيط فضي
وقطرة ندى
تنانيرها تتأرجح
في زهرة الليل
هنا ستبقى
وهناك ستسقط
عزيزتي
لا أعرف ماذا يعدون لنا
تحت أنظار الالهة
وراء الاعتلال الضوئي
جمعة عبدالله

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close