الصحة النيابية تطلق تحذيراً مهماً يتعلق بالموجة الثالثة من كورونا

اكدت عضو لجنة الصحة والبيئة البرلمانية وفاء الشمري، اليوم الاثنين، ان انخفاض اصابات كورونا في العراق او تذبذبها لا يعني انتهاء الموجة الثالثة او التراخي في إجراءات الوقاية، مشيرة الى عدد من الخطوات الواجب التمسك بها لتقليل ضرر انتشار الوباء.

وقالت الشمري إن “العراق ما زال في مرحلة صعبة جدا من وباء كورونا، والمستشفيات تعاني من ضغط كبير بسبب ارتفاع أعداد الإصابات والحالات الحرجة، بالتالي فان هذا الوضع يستلزم التعاون المشترك بين المواطنين والقطاع الصحي لاحتواء هذه الازمة”.

واضافت الشمري، ان “الالتزام بالتباعد ومنع التجمعات لأي سبب كان، والتزام لبس الكمامة والتعقيم، اضافة الى تعفير المناطق التي يحصل فيها اختلاط سكاني كالمحال التجارية وأماكن العمل هي أمور ضرورية لضمان عدم انتشار الوباء، اضافة الى اجراءات الصحية الاخرى كالتلقيح والعزل المنزلي لمن يشعر باعراض تشبه اعراض الانفلونزا او التلامس مع مصابين لحين التأكد من عدم وجود الفيروس”، مشددة على ان “انخفاض مستوى الإصابات و تذبذبها ليس معناه ان الموجة الثالثة بدأت بالانتهاء بل ينبغي عدم التهاون تحت اي سبب كان الى حين القضاء على هذا الفيروس اللعين بشكل نهائي”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close