طاولة تنسيق ثلاثية لإنهاء خطر المثلث الساخن في العراق

كشف الحشد الشعبي، أمس، عن تنسيق امني مكثف لانهاء خطر المثلث الساخن شرقي العراق. وقال الناطق باسم محور ديالى في الحشد الشعبي صادق الحسيني ان “تنسيقا امنيا مكثفا بدأت فعالياته منذ اشهر عدة بين محافظات ديالى وكركوك وصلاح الدين بسبب التقارب الجغرافي وتداخل المناطق ما جعل التحديات الامنية المشتركة كبيرة”.

واضاف ان “طاولة تنسيق مشترك شكلت مؤخرا من اجل انهاء خطر المثلث الساخن الذي يمتد من المطيبيجة مرورا بحمرين وصولا الى بادية قره تبه في اقصى شمال شرقي ديالى والذي يمثل مساحة حركة الخلايا النائمة لتنظيم داعش باعتبارها مناطق مهجورة ومترامية ومعقدة من ناحية التضاريس”. واشار الحسيني الى ان “انهاء خطر المثلث الساخن اولوية امنية للمحافظات الثلاث باعتبارها ادركت خطورته في المشهد الامني باعتباره نقطة انطلاق خلايا نائمة تحاول استغلال اي فرصة لضرب الاستقرار الامني”. مؤكدا أن “التنسيق بدأ من خلال محاور متعددة ابرزها تبادل المعلومات حول المطلوبين وتحديد مواقع نشاط خلايا داعش والسعي لعمليات مشتركة ضمن المحاور المتداخلة”.

وتابع ان “التعاون الامني بين المحافظات له اهمية ايجابية في دعم الاستقرار الامني وانهاء خطر خلايا داعش التي لا تزال تختبئ في بعض المناطق مما يستدعي جهدا استخباريا مشتركا لكشف اوكارها وانهاء وجودها بالكامل”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close