‹المدينة السعيدة› .. استثمار أجنبي في أربيل يوفر 8000 فرصة عمل

من المتوقع أن يخلق مشروع تجاري وسياحي ضخم ممول من قبل شركة أجنبية في العاصمة أربيل، أكثر من 8000 فرصة عمل في المستقبل القريب.

مشروع ‹المدينة السعيدة› أو (Happy City) هو استثمار أجنبي مباشر ممول من شركة صينية، وقد وصل حالياً إلى المراحل الأخيرة لإنجاز الإجراءات الإدارية المطلوبة للبدء به.

مدير مجلس استثمار أربيل سامان عارب، قال اليوم في حديث  إن ممثلاً عن الشركة الصينية وقع اتفاقية مع وزارة البلدية والسياحة في حكومة إقليم كوردستان في وقت سابق من هذا الأسبوع لاستلام أرض تبلغ مساحتها ألفي دونم للمشروع.

وأضاف عارب، أن «ميزانية المشروع تقدر بنحو 5 مليارات دولار، وسيتم تنفيذها على مراحل مختلفة»، مشيرا إلى أن الاتفاقية تلزم الجهات المنفذة باستخدام القوى العاملة المحلية في جميع مراحل المشروع.

وأكد المسؤول الكوردي، أن هذا المشروع سيسهم في تنشيط السياحة الداخلية والصناعة والتجارة ويمكن أن يعزز الاستثمارات الأجنبية الإضافية في المستقبل، لأنه يسلط الضوء على الاستقرار والأجواء الإيجابية في الإقليم.

ووفق المعلومات الواردة ، فإن الأرض المخصصة للمشروع تقع على الطريق السريع الرئيسي الذي يربط أربيل بدهوك.

ويضم المشروع إقامة عشرات الفنادق العالمية والمطاعم والمتنزهات والبحيرات الصناعية والمجمعات السكنية والمراكز التجارية ومراكز التسوق والمستشفيات والمدارس.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close