الفيلسوف حسن عجمي ينتج نظرية جديدة في علوم الفضاء

أنتج الفيلسوف حسن عجمي نظرية جديدة في علوم الفضاء مضمونها أنه من الممكن للكون أن يتحوّل إلى أكوان ممكنة متوازية مختلفة في حقائقها و قوانينها الطبيعية عن كوننا الحالي متى سمحت القوانين الطبيعية أو متى تمّ خرق القوانين الطبيعية الحالية المتحكِّمة بظواهر الكون. بالنسبة إلى هذه النظرية ، توجد أكوان متحوِّلة بحيث يتحوّل كون معيّن إلى أكوان أخرى ما أدى إلى تسمية هذه النظرية بنظرية الأكوان المتحوِّلة. يؤكِّد حسن عجمي في مقالته العلمية المنشورة في مجلة علمية ألمانية على أنَّ عالَمنا الواقعي يتحوّل باستمرار إلى أكوان ممكنة ومتوازية أخرى كتحوّله إلى كون حيث الجُسيمات (كالإلكترونات) جُسيمات و تحوّله في الوقت عينه إلى كون آخر حيث الجُسيمات موجات بدلا ً من جُسيمات ما يفسِّر لماذا جُسيمات عالَمنا الواقعي تتصرّف على أنها جُسيمات و موجات في الوقت نفسه رغم أنَّ الجسيمات نقيض الموجات. للمفكّر والكاتب حسن عجمي كتب عديدة في حقول الفلسفة منها السوبر حداثة والسوبر مستقبلية والسوبر تخلّف والفلسفة الإنسانوية التي يعرِّف فيها الحقائق على أنها قرارات علمية والمعاني على أنها قرارات اجتماعية ويعبِّر فيها عن وحدة البشرية والحضارات والمعارف. أما النظرية الجديدة في علوم الفضاء فتمّ نشرها في المجلة العلمية “International Multilingual Journal of Science and Technology” و رابط المقال أدناه.

http://www.imjst.org/wp-content/uploads/2021/08/IMJSTP29120565.pdf

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close