عالية نصيف: القضاء العراقي أثبت استقلاليته وعدالته رغم الهجمات الاعلامية التي يتعرض لها من قبل جهات معروفة

أكدت النائبة عالية نصيف ان الجهات التي تشن حملة اعلامية شرسة تهدف للإساءة الى القضاء العراقي باتت معروفة للجميع، مبينة ان رفض تسجيل 300 معاملة غير أصولية في مؤسسة الشهداء السياسيين قادمة من اقليم كردستان هو أحد أسباب هذه الحملة .

وقالت في بيان اليوم، أنه :” يوماً بعد يوم يُثبت القضاء العراقي استقلاليته وعدالته ومهنيته، رغم الهجمات الاعلامية التي يتعرض لها من قبل جهات تستخدم أساليب ملتوية لتحقيق أهداف غير مشروعة، وهذه الجهات باتت معروفة وواضحة “.

وبينت نصيف :” ان رئيس مجلس القضاء الأعلى السيد فائق زيدان اتخذ قراراً شجاعاً بسحب قاضي مؤسسة الشهداء السياسيين بسبب 300 معاملة غير أصولية قادمة من مؤسسة شهداء اقليم كردستان بعد أن حاولت المؤسسة الكردية تسجيلها في المركز، إذ قام قاضي المؤسسة الاتحادية على الفور بإبلاغ رئيس مجلس القضاء الأعلى الذي قام بدوره بسحب قاضي المؤسسة وعدم إدخال هذه المعاملات “.

وتابعت :” في الوقت الذي نشيد فيه بهذا الموقف الشجاع من قبل السيد القاضي فائق زيدان، ندعو كافة الإعلاميين الشرفاء والمثقفين والناشطين الى دعم القضاء العراقي والدفاع عنه ضد هذه الهجمة الشرسة التي تقف وراءها جهات تضررت مصالحها “.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close