ذعر في لندن.. بريطانيا تستعين بالجيش لتوريد البنزين الى محطات الوقود

ذكرت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية، اليوم الاثنين، أن رئيس الوزراء بوريس جونسون يدرس ما إذا كان سيستدعي الجنود لإيصال الوقود، إلى محطات الوقود بعد عطلة نهاية الأسبوع التي شهدت تدافع الناس لشراء البنزين وسط حالة من الذعر.

وقالت الصحيفة -في تقرير عبر موقعها الإلكتروني اليوم، إن كواسي كوارتنج ، وزير الأعمال أعلن أنه تم تعليق قانون المنافسة لصناعة الوقود، لتحسين التواصل بين الموردين كي يتمكنوا من استهداف المناطق المحتاجة.

من جانبه رفض جرانت شابس، وزير النقل استبعاد طلب المساعدة العسكرية لسد العجز في سائقي صهاريج الوقود، وقال إن الصناعة بها نقص يتراوح بين “100 و 200” سائق.

وأشارت الصحيفة إلى أن حالة من الذعر بشأن شراء الوقود قد سادت بين المواطنين بعد أن أعرب مسؤول تنفيذي في شركة بريتيش بتروليوم، عن قلقه من أن نقص سائقي الشاحنات قد يؤثر على قدرتها على مواكبة عمليات تسليم الوقود ، في تصريحات مسربة.

وأدت الزيادة في الطلب إلى قيام جمعية تجار التجزئة للبترول بالتحذير من أن ما يصل إلى ثلثي أعضائها البالغ عددهم حوالي 5500 منفذ مستقل قد نفد وقودهم أمس الأحد ، مع نفاد الوقود الباقي قريبا “.

وتشهد محطات تعبئة الوقود في العاصمة البريطانية لندن طوابير طويلة من السيارات في ازمة خانقة.

وعلقت  اغلب محطات الوقود لافتات كتب عليها “نأسف لقد نفد الوقود”، وسط حالة من الذعر بين البريطانيين ومخاوف من أزمة محروقات.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close