طهران تنفي إجراء المتحدث باسم خارجيتها مقابلة مع الإعلام الإسرائيلي

نفت السفارة الإيرانية لدى باريس إجراء المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده مقابلة مع وسائل إعلام إسرائيلية واصفة الادعاء بإجرائه مقابلة مع صحيفة “معاريف” بأنه “كذب بحت”.

ونقلت وكالة “فارس” عن المستشار الإعلامي في السفارة قوله إن “الخبر الذي نشرته (جيروزاليم بوست) بإجراء المتحدث باسم الخارجية مقابلة مع صحيفة (معاريف) كذب بحت ولا أساس له”.

وأضاف أن “سعيد خطيب زادة لم يجر خلال إقامته في فرنسا أية مقابلة باستثناء وسائل الإعلام الفرنسية”، مؤكدا أنه “لا قيمة لهكذا ادعاءات… إن وسائل الإعلام الصهيونية لها سابقة في نشر الأخبار المفبركة، ولذلك فإن أهل الإعلام لا يولون لهذه الادعاءات الكاذبة أدنى اعتبار”.

يذكر أن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية الذي كان قد زار باريس مؤخرا للمشاركة في منتدى نورماندي للسلام، شرح في مقابلة مع صحيفة “لوموند” الفرنسية الخطوط الحمر بالنسبة لإيران بشأن أفغانستان، وقال “يجب أن تكون أفغانستان خالية من أي تطرف وألا تكون جنة لداعش”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close