وقوع وثائق مهمة لداعش بيد الاستخبارات

وقوع وثائق مهمة لداعش بيد الاستخبارات

 بغداد: عبدالرحمن ابراهيم
حالة من الصدمة والتشتت تشهدها عصابات داعش الارهابية، اثر عثور الاستخبارات على وثائق مهمة عن الارهابيين تكشف اماكن تواجدهم ومخططاتهم المستقبلية. عملية ضبط هذه الوثائق، نفذتها قوة من معاونية الاستخبارات والمعلومات في الحشد الشعبي وتمكنت من ضبط معدات فنية تحوي معلومات مكتوبة و تسجيلات مصورة وذاكرة الكترونية واجهزة اتصال تعود لعصابات داعش الارهابية في محافظة الأنبار.وبالتزامن مع هذه العملية، شرعت قوة من الحشد الشعبي بعملية تفتيش واسعة جنوب شرق تلعفر، شملت تفتيش جبال قرية الخان وشيخ ابراهيم للقضاء على بقايا فلول داعش، وأسفرت عن تدمير نفق تستخدمه الجماعات الإرهابية.في غضون ذلك، نفذت قوة مشتركة عمليات تطهير وتفتيش في منطقة حاوي العظيم ضمن قاطع عمليات سامراء تم خلالها العثور على  عبوات ناسفة قمعية، اضافة لتفتيش في منطقتي العضيبية، والشريفية بقضاء الحويجة بكركوك تم خلالها العثور على قنابر هاون مختلفة الأنواع.
وفي صلاح الدين، عثرت قوة من الحشد الشعبي  على عجلة نوع (بيك اب) مدمرة جراء انفجار عبوة ناسفة كان يستقلها الإرهابيون للتنقل بغرض استهداف القطعات الماسكة للأرض”.وكانت لبغداد ، امس الاحد، حصة بصيد الارهابيين ، اذ تمكنت قوة من الشرطة الاتحادية من إلقاء القبض على متهم وفق المادة (4 /1) إرهاب بعد كمين محكم نصب له في منطقة السيديّة والمطلوب إلى مكافحة إرهاب صلاح الدين”.وعلى صعيد مواز ، أصدرت محكمة جنايات النجف حكما بالاعدام شنقا حتى الموت على احد الارهابيين المتهمين بتفجير احدى السيارات المفخخة في حي الانصار عام 2013، عملا باحكام المادة 4 من قانون الارهاب.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close