رئيس الإقليم: لن نكون جزءاً من الخلاف السياسي في بغداد بل شريكاً في الحل

أكد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، يوم الأحد، أن الإقليم لن يكون جزءاً من المشاكل، بل سيكون شريكاً في الحل، خلال تعليقه بخصوص الخلافات حول نتائج انتخابات مجلس النواب العراقي والتي برزت بين الأطراف السياسية العراقية.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس الاقليم مع مايك برايسون ريتشاردسون سفير بريطانيا في العراق.

وذكر بيان لمكتب رئاسة الإقليم، أنه نوقشت في اللقاء تعزيز علاقات بريطانيا مع العراق وإقليم كوردستان في المجالات كافة، تهديدات الإرهاب ومواجهة داعش، أهمية توطيد آليات التعاون المشترك والتنسيق بين البيشمركة والجيش العراقي وعلاقات أربيل – بغداد.

وأكد الجانبان الرغبة الثنائية في تطوير العلاقات ومجالات التعاون المشترك واتفقا على ضرورة توصل الأطراف العراقية إلى اتفاق وأن تتشكل حكومة عراقية قادرة على حماية الاستقرار السياسي وتلبية مطالب المواطنين في الأمن والاستقرار وحياة وخدمات أفضل.

جهود وخطوات الإصلاح في وزارة شؤون البيشمركة وإعادة تنظيم البيشمركة شغلت محوراً آخر في اللقاء، تم فيه التأكيد على استمرار متابعة ومساندة بريطانيا للعملية ونجاحها، كذلك البحث في أوضاع ومستجدات المنطقة عموماً ومجموعة مسائل أخرى تحظى بالاهتمام المشترك، شكلت محوراً آخر من محاور اللقاء.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close