الحب .. والفن …و الجمال .. وحدهم سيغيرون العالم !

بقلم مهدي قاسم

ليس من الضرورة أن نقول شيئا دائما .. وفي كل الأحوال ،..لنسجّل حضورا لوجدنا اليومي المهدد دوما بنوايا سيئة و سلبية من قبل قوى غامضة تمسك بخناق العالم وتقوده كخروف خانع و مطيع نحو سلسلة كوارث وفواجع لا نهاية لها ….نعم وجودنا المنهك من ضراوة تفكير و شدة قلق و الذي يفضّل المرء من خلاله أن يتنزه و يتجول متوغلا خلف جبال نسيان بعيدة..
ولكن مع ذلك فلا بد من بعض كلمات أن تُقال من قبيل إنه :
ـــ الجمال .. الفن .. والحب … الشعر ..والموسيقى .. كل هذه الأشياء الجميلة والمدهشة من هذا القبيل ……………………..
أجل تلك الأشياء الجميلة الهشة الرقيقة العظيمة التي لا تستطيع الصمود أصلا حتى أمام رصاصة واحدة …………………………
فأقول ربما هي وحدها بعد الآن ،أصبحت قادرة فقط على إنقاذ العالم وتغييره نحو الأفضل والأجمل ..
بعدما تمكنت كل القوى الظلامية والعقائدالسقيمة و المستنفرة بقبضتها الساحقة والقاتلة أن تزيد العالم قبحا و بشاعة بقوة عنف و أجبار وإكراه ..

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close