مطران الكلدان الكاثوليك في اربيل الاب بشار متي: الدستور العراقي طائفي بامتياز

Foto

 وصف مطران الكلدان الكاثوليك في اربيل الاب بشار متي الدستور العراقي بأنه ” طائفي بامتياز” جعل من المسيحيين مواطنين من الدرجة الخامسة.. واضاف متي في برنامج حوارعلى الشرقية نيوز ان الدستور يجب ان يكتب وفق قيم وفضائل ذات اغلبية مسلمة دون وضع صفات مطلقة لا تراعي التنوع والتعايش وعلى مدى اكثر من 18 عاما . تراجعت اعداد المسيحيين في العراق من مليون ونصف المليون الى 300 الف فقط ، لاسباب ترتبط بعمليات القتل والاختطاف والتهجير التي تعرضوا لها اضافة الى اجتياح داعش لمدينة الموصل .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close