من ياماغاتا الى مدريد.. سينما الحقيقة يستعرض الوثائقيات العالمية

Image preview

الاعلامي: محمد ابو الجدايل

استعرض مهرجان سينما الحقيقة مهرجان ايران الدولي للافلام الوثائقية، ضمن فعالياته الفرعية في قسم “مرآة مهرجان”، أعمالا للمهرجانات الوثائقية العالمية في فترات مختلفة، بما في ذلك مهرجان “إدفا”، و مارسی، و هات داکس، وفي نسخته الخامسة عشر سيعرض المهرجان باقة من نخبة أعمال مهرجان “لشبونة” البرتغالي للأفلام الوثائقية.

وعرض مهرجان سينما الحقيقة في دوراته السابقة نخبة الافلام الوثائقية من مهرجانات أمستردام، إدفا، هات داکس، ياماغاتا ، مرسيليا، مدريد، جيهلافا، شيفيلد، فيزيون دو روئل، لايبزيغ، الدنمارك، سينمادورئل، تسالوفنیکی وميلينيوم.

في النسخة الأولى من مهرجان سينما الحقيقة للافلام الوثائقية، تم تخصيص قسم “مرآة المهرجانات” لعرض أفضل الأفلام الوثائقية من مهرجانات أمستردام ، ادفا (هولندا) و هات داكس (كندا). كما عرض في قسم يحمل اسم “مرور على احدى البلدان” مجموعة مختارة من الأفلام السورية.

في النسخة الثانية من المهرجان، تم عرض أفضل الأفلام الوثائقية لمهرجان ياماغاتا (اليابان) في القسم الجانبي الذي يحمل عنوان “مرآة المهرجانات” وتمت مراجعة أعمال بولندا خلال هذه الفترة أيضًا، وعرضت مجموعة مختارة من الأفلام الوثائقية الروسية.

وعرضت “مرآة المهرجانات” في النسخة الرابعة لسينما الحقيقة، أفضل أعمال مهرجان مدريد (إسبانيا) السينمائي، بالإضافة إلى مجموعة مختارة من الأفلام الوثائقية البوسنية والهرسك. وبينما خلت الدورة الخامسة من مهرجان سينما الحقيقة من القسمين الجانبيين كل من “مرآة المهرجانات” و”مرور على احدى البلدان”، عرضت الدورة السادسة للمهرجان أفضل أعمال مهرجان جيهلافا للأفلام الوثائقية (جمهورية التشيك)، وألقت بقعة ضوء على أفلام وثائقية من أمريكا اللاتينية.

في النسخة السابعة من مهرجان سينما الحقيقة، خصص قسم “مرآة مهرجان” لعرض أفضل أعمال مهرجان شيفيلد للأفلام الوثائقية (المملكة المتحدة)، وعُرضت أفلام وثائقية هندية في قسم “مرور على احدى البلدان”. وعُرضت أعمال مهرجان فیزیون دو رئل (سويسرا) في القسم الجانبي من “مرآة مهرجان” من الدورة الثامنة لسينما الحقيقة، كما عرضت مجموعة مختارة من الأفلام الوثائقية اليابانية للجمهور الإيراني في هذا الدورة ايضاً.

في حين عرض المهرجان في النسخة التاسعة منه، نخبة الأفلام الوثائقية من مهرجان لايبزيغ السينمائي (ألمانيا)، وتم تقديم أفضل الأفلام الوثائقية الأمريكية في القسم الجانبي من “مرور على احدى البلدان”. وخصصت النسخة العاشرة من مهرجان سينما الحقيقة لعرض أفضل أفلام المهرجان الدنماركي للأفلام الوثائقية ومراجعة أعمال إيطاليا. كما خصص القسم الجانبي “مرآة المهرجانات” في النسخة الحادية عشرة لعرض أفضل أفلام مهرجان دورئل السينمائي (فرنسا)، وفي القسم الخاص “مرور على احدى البلدان” تم عرض أفلام وثائقية دنماركية.

وفي دورته الثانية عشرة، عرض مهرجان سينما الحقيقة الدولي نخبة أعمال مهرجان تسالوفنیکی للأفلام الوثائقية (اليونان)، وعُرضت أفلام وثائقية من البلدان الناطقة بالألمانية، بما في ذلك ألمانيا والنمسا وسويسرا، في قسم “مرور على احدى البلدان”. وفي النسخة الثالثة عشرة للمهرجان عرضت باقة مختارة من أفلام مهرجان میلینیوم للأفلام الوثائقية (بلجيكا)، وتم تخصيص قسم “مرور على احدى البلدان” من ذلك العام لتقديم أفلام وثائقية من دول البلقان ودول البلطيق.

أما في الدورة الرابعة عشرة عُرضت أعمال مهرجان تشيلي للأفلام الوثائقية في مهرجان سينما الحقيقة الدولي بايران، ولكن في هذه الدورة لم يكن هناك قسم جانبي بعنوان “مرآة المهرجانات” وتم عرض أعمال مختارة من الدورات السابقة لمهرجان سينما الحقيقة.

وفي الدورة الخامسة عشرة من المهرجان التي تقام هذا العام، هناك أربعة أفلام وثائقية من نخبة افلام مهرجان لشبونة البرتغالي للافلام الوثائقية، هي: “الاصل” للمخرج بيدرو فیلیب مارکز، و”نهر متعرج منحني” للمخرج ماریو فلوسو، و “الارض” للمخرج هیروتسو سوزوکی، وفيلم “الانسان المدهش” للمخرج خاویر بالیدو فالدیویا.

 وتنعقد النسخة الخامسة عشرة من “سينما الحقيقة”برئاسة حميدي مقدم، في طهران في الفترة من 9 إلى 16 ديسمبر 2021. 

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close