بعد حادثة الانبار.. دعوة للتحقيق بتخصيصات ملف مكافحة كورونا

دعا النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني ماجد شنكالي، اليوم الاثنين، الى فتح تحقيق حكومي موسع في أبواب الصرف والتدقيق للمبالغ المخصصة لاحتواء وباء كورونا في العراق.
وقال شنكالي في حديث لـ السومرية نيوز، انه “بعد اعلان هيئة النزاهة الاتحادية عن كشف حالات فساد وهدر بالمال العام في صحة الانبار يصل الى خمسة مليارات دينار، من خلال احصاء ما يصل الى (249,604) أسماء مُكرَّرة ووهميَّة لأكثر من (20) مرَّة خلال فترة زمنيَّةٍ قصيرةٍ تمَّ إدخالها في قوائم الأشخاص الذين أُجرِيَت لهم مسحات الأنف؛ لغرض تشخيص الإصابة بفايروس كورونا، فان هذا الامر يجعلنا نضع عشرات علامات الاستفهام عن مصير المليارات التي خصصت لهذا الملف في جميع المحافظات العراقية”.

وأضاف شنكالي، ان “هنالك الكثير من ضعاف النفوس ممن يعتاشون على الفوضى والحالات الطارئة والانسانية لتحقيق مكاسب غير مشروعة وبناء ممالكهم على ركام الفقراء والشعب المظلوم دون وجود اي مخافة او خشية لديهم من الله او القانون”.

وشدد شنكالي، على “اهمية فتح تحقيق موسع من قبل الحكومة في هذا الملف وبشكل سريع وعاجل وتدقيق المبالغ التي خصصت له الى جميع دوائر الصحة بالمحافظات خصوصا في ظل الأوضاع الاقتصادية والصحية الصعبة التي يعيشها البلد مع دخول الموجة الرابعة من كورونا ومحاسبة المتورطين في هدر هذه الاموال وفق اقسى المواد القانونية المتعلقة بظروف الطوارئ كي يكونوا عبرة لغيرهم ممن باعوا دينهم وضمائرهم لخدمة نزواتهم الشخصية”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close