(اذا لا شرقية ولا غربية)..(الصدر مع ضم العامري ايران- شرقية)..(فمن هم غربية؟) و(لماذا يلتقي بالشرقية قااني..ولا يلتقي بالغربية امريكا)؟

بسم الله الرحمن الرحيم

(اذا  لا شرقية  ولا غربية)..(الصدر مع ضم  العامري ايران- شرقية)..(فمن هم غربية؟) و(لماذا  يلتقي بالشرقية قااني..ولا يلتقي  بالغربية  امريكا)؟

 

  سؤال يحيرانا.. نحن نعرف من (اتباع الشرقية ايران).. ولكن لحد الان لا نعرف من يمثل (الغربية امريكا) اذا كان هذا معنى الشرقية والغربية.. فالعامري والخزعلي والمالكي مثلا (شرقية).. والصدر يوافق على ضم (العامري) بدون (نوري المالكي)..و(العامري موالي لايران) بالمحصلة.. (فعن اي .. لا شرقية ولا غربية)؟ ومن يتهم (الكاظمي) يمثل امريكا.. والكاظمي جاء بموافقة (ذيول ايران والصدر معا) بضوء اخضر ايراني.. واستقبلت ايران الكاظمي .. وبنفس الوقت الكاظمي مقرب من الصدر..

 

عليه الصدر ليس ضد تغول ايران بالعراق.. ولكن ضد جعل طهران للصدر هامشيا

 

ومنحها منذ 2003 للمالكي كممثل رئيسي لطهران في العراق سياسيا .. وللعامري وللخزعلي ولحزب الله ممثلين ايران عسكريا لها في العراق..  عليه (الصدر يرسل رسالة لايران .. الدخول للعراق سياسيا عبر الصدر) و(الدخول للعراق شيعيا عبر الحنانة).. في وقت الشيعة في العراق ثلاث (اغلبية شيعية جعفرية.. واقليتين ولائية وصدرية).. ويريد الصدر من جهة والولائيين من جهة اخرى احتكار الشيعة كطابوا لهما.. فالولائي يريده طابو ايراني.. والصدري يريده طابو باسم الصدر.. وكلاهما الولائي والصدري متشابهان.. فكلاهما لديهما مليشيات .. وكلاهما متورطين بالفساد.. وكلاهما مشاركين بالحكومات بعد 2003.. وكلاهما ليس لديهما جديد.. خير مثال الصدر رشح حاكم الزاملي المعروف بفساده وفشله نائب رئيس للبرلمان.. (فهل  عقم الصدريين ان يظهر لهم رجل لهذا المنصب الا الزاملي)؟ وهكذا على بقية الكتل المحسوبة زورا سياسية.. فالديمقراطي الكردستاني يرشح لرئاسة الجمهورية المحروقة اوراقة زيباري.. والاتحاد الكوردستاني يرشح برهم صالح .. فالا يوجد شخص كردي او شيعي او سني غير المتورطين بالفساد وخير دليل ثراءهم الفاحش والقصور التي يعيشون فيها.. ليتم ترشيحهم بدلا عنهم.

 

 ويطرح السؤال بصيغة اخرى.. هل المقصود (بلا شرقية ولا غربية)؟  دول بالمحصلة..

 

عليه (الشرقية ايران).. بالمقابل يصورون بان الغربية دول الخليج مثلا؟ فعليه يكون الشعار (لا شرقية ولا جنوبية) لان دول الخليج بجنوب العراق؟ ام يقصدون فيه (غرب العراق.. الاردن)؟؟ فمن هم ممثليهم بالعملية السياسية؟ هل الحبلوسي مثلا فهو حليف الصدر اليوم؟ وحليف الاطار الايراني التنسيقي سابقا وكلنا نتذكر ايران تفاخرت بعد انتخابات 2018 بانها فازت على امريكا ثلاث صفر وتقصد (الرئاسات الثلاث- برهم صالح والحلبوسي وعادل عبد المهدي).. .. ونكرر السؤال (من يمثل امريكا يا صدر)؟ و(انت تمثل من)؟

 

وعلما ان (لا شرقية ولا  غربية) اول من جيرها الايراني الخميني.. عند وصوله للحكم بايران

 

 ونرى ايران اليوم شرقية بامتياز..بتحالفها مع الصين الشيوعية وروسيا .. وسلاحها روسي صيني.. وحليف استراتيجي لروسيا بوتين..  وتقف مع المعسكر الشرقي ضد الغربي.. فعن اي لا شرقية ولا غربية تضحك فيها ايران وخمينيها وخامنئيها بعد ذلك على شيعة العالم.. وعلى الشعوب الايرانية.. علما حليف ايران الاستراتيجي الصين تقتل بالمسلمين الروهنغا بوحشية.. وحليف استراتيجي لبورما التي ايضا تضطهد المسلمين وتهجرهم وتغتصب نسائهم..

 

ويذكر بان (الاطار التنسيقي بقطبيه العامري والمالكي ما يجمعهم هو الولاء لايران)

 

(.. وتقاسم الكعكة العراقية.. ومنع محاسبة حيتان الفساد المتمثله اصلا برموز الاطار التنسيقي).. والدليل (المالكي لا يذهب للمعارضة لانه يدرك اوراقه مفقوده.. فاذا حاسب فاسدين موالين للصدر.. سوف تفتح ملفات الفساد على المالكي وقائمة دولة الفافون.. واذا ركز على المطالبة على احتكار القوة المسلحة بيد الدولة ومؤسساتها الجيش والشرطة حصرا بمطالبته بحل مليشية سرايا الصدرية.. فهذا يعني حل مليشة الحشد الايرانية الولاء عراقية التمويل) واذا ذهب للمعارضة او مقاطعة العملية السياسية (فقد الاموال المهولة بصفقات الفساد التي يجينها المالكي وقائمتة ومناصريه)…

 

ونسال مقتدى الصدر..لماذا لا تزور امريكا..وتلتقي بقادتها..كما تلتقي بقااني ايران وتسافر لها

 

  فما الضير ان تسافر لامريكا.. وتشاهد التكنلوجيا وتتابع شركاتها العالمية.. وتلتقي باكاديمييها وممثليها.. لتنقل لهم وجهة  نظرك.. بالشؤون السياسية العراقية.. وتطرح رؤيتك حولها.. فاذا انتم يا ال الصدر ليس مع الموت لـ 300 مليون طفل ورجل وامراءة وشيخ امريكي.. وانتم مجرد ضد سياسات امريكية محددة كما تدعون.. فلماذا لا تتقاربون مع الامريكان.. او تقبلون زيارة مسؤولين امريكان لكم.. كما ترسل  ايران لكم ممثليها واخطرهم الذين هم مثال للتدخل بشؤون العراق ودعم المليشيات المارقة الخارجة عن القانون.. كقااني وغيرهم؟

 

واسال الصدر.. اليس كل الفوضى سببها انتم وايران.. وذيولها ..

 

فهل امريكا تدعم القاعدة مثلا بعد 2003 لقتل المترجمين والمقاولين ومن يتعامل معها؟  فكيف تبني العراق باعداءها؟ هل امريكا تدعم من يفشل جهودها بالعراق ويظهرها مهزومة؟ فاليس ميزانية العراق 80 % تشغيلية فعن اي سرقات تقوم بها امريكا.. ونحن نرى الاستيرادات المهولة من  من ايران وتركيا ومصر الخ.. فماذا بقى من ميزانية عراقية؟ غير الديون بعشرات المليارات التي تورط بها العراق بسبب فساد الموالين لايران بالحكم كنوري المالكي و عادل عبد المهدي وابراهيم الجعفري.. الخ..

ونسالكم ايضا يا مقتدى الصدر:

لماذا نهضت المانيا واليابان بعد هزيمتهما من قبل امريكا في حين فشل العراقيين بوجود امريكا..

 

  اليس لان اليابانيين والالمان بعد انتهاء الحرب لم يفجرون ولم ينتحرون ولم يستهدفون الامريكان ولم يزرعون العبوات  الناسفة بشوارع مدنهم بحجة استهداف الامريكان.. ولم يقتلون ابناء شعوبهم بتهمة التعاون مع مصطلح المحتل.. ولم ينتخبون اللصوص والحرامية والفاسدين  .ولم يقولون امريكا جلبت من يحكمنا اليوم.. ولم يصنمون زعمات دينية يجعلون الولاء لها كالولاء لله.. ويفضلونها على الوطن.. وكما ذكرنا بمواضيع سابقة.. ردا على من يطرحون سؤال ساذج عنوانه (ماذا بنت امريكا منذ 2003)؟ في وقت السؤال.. (استهدفتم الامريكان ثم تقولون ماذا قدموا).. فعجيب تسالون..  (ماذا بنت امريكا) في وقت مليشياتكم الدموية الاجرامية (المقاومة) وجماعاتكم المسلحة الارهابية الرعناء (المجاهدين) تقوم بعمليات زرع العبوات الناسفة وتخطف الناس على الهوية.. وتقتل الابرياء بتهمة التعامل مع الامريكان.. وتفجر المفخخات وتمارس العمليات الانتحارية.. ضد الامريكان والمدنيين العراقيين معا.. وتهاجم ابراج الكهرباء وتهدد حياة الغربيين وخاصة الامريكان المدنيين والعسكريين.. مما جعل امريكا  تجعل الامن اولا.. فكيف تبنيى بفوضى امنية.. وعملاء يحكمون باصابع الملايين البنفسجية..

 

فللصدر بدل ان تحاسبون امريكا على سؤال بناء العراق و امنه.. قولوا لنا انتم يا اعداء امريكا..

 

 ماذا بنيتم بالعراق والميزانيات تحت تصرفكم بمئات المليارات بالسنوات الماضية ولحد اليوم.. ماذا قدمتم للامن وانتم تهاجمون السفارات والمطارات والمدن العراقية وتخطفون وتغتالون وتقمعون النشطاء  والمنتفضين ضد الفساد.. بالمقابل تثرون انتم  وعوائلكم ومن قرب لكم بمليارات المليارات الدولارات تصل لمئات المليارات في ارصدتكم بالخارج ..

 

ولا ننسى (كم لطمية على محاضرة حسينية..ينتخبنا الشيعة) فعليه جهودنا لاخضاع السنة والاكراد ولا..

 

  فنوري المالكي وذيول ايران تبنوا سياسية مفادها بسهولة اخضاع الشيعة لنا.. عبر (كم لطمية على محاضرة حسينية.. ينتخبنا الشيعة).. فعليه (جهودنا لاخضاع السنة والاكراد عسكريا وابتلاعهم سياسيا بارضاخهما اولا).. لذلك نجد اهمال متعمد لمحافظات العرب الشيعة.. رغم الميزانيات الانفجارية بعهد المالكي .. ولحد يومنا هذا.. لان سياسيي الشيعة مقياسهم (الشيعي لا ينتخب على بناء مدنه ومحافظاته.. ولا ايجاد فرص عمل لملايين العاطلين لديهم.. ولا نقل التنكلوجيا العالمية لداخل وسط وجنوب العراق).. بل ينتخب لمن يسمح له (يلطم ويضرب زناجيل.. ويعطل الدولة تحت عنوان مناسبات شيعية.. الخ).. حتى لو عاش الشيعة بالمزابل ومدن بائسة.. وبلا زراعة ولا صناعة ولا خدمات ولا كهرباء.. علما هذه الاستراتيجية انصدم بمقاطعة للانتخابات كبرى من قبل الشيعة بالعراق عام 2018 ثم مقاطعة كبرى ايضا عام 2021..

وليعلم الصدر وغير الصدر:

ان بناء الدولة من شمالها لجنوبها لا يعتمد فقط على تنفيذ خطة حكومية لخدمة مصالح الشعب

 

      اي كانت قوميته او ديانته او طائفته او عشيرته..  فتوفير فرص العمل، والكهرباء والخدمات.. لجميع مكونات البلد.. لن يؤدي للاستقرار كما يخدع البعض نفسه.. فلو كان كذلك فلماذا امريكا والمانيا وماليزيا والاماراتت والهند مثلا منظمة فدراليا.. (اذا كان مجرد توفير خدمات ورفاهية للشعب يغني عن الاقاليم الفدرالية).. فكلنا راينا الاضطرابات والنزاعات بالعراق منذ 1921 .. قومية ومذهبية ودينية ومناطقية.. لتضاف لها الحزبية الاديولوجية شيوعية او قومية او اسلامية.. ولكن الصراعات الاديولوجية الحزبية هي نتاج لصراعات قومية ومذهبية ودينية ومناطقية اصلا.. فالحزب القومي نتاج ازمة قومية.. والحزب الديني والمذهبي نتاج ازمة دينية وطائفية.. والحزب الاديولوجي نتاج صراعات طبقية او غيرها.. فكما الصدريين يطرحون (صدري قح) لرئاسة الوزراء مجرد فوز الصدريين بـ 73 مقعد بالبرلمان من 329 مقعد؟ وهناك من طرح (رئيس عربي قح للعراق) لمجرد اكثرية العراق عرب.. الخ..

 

  والدليل الاخر.. لماذا يشارك الصدريين بالانتخابات في وقت قوائمهم السياسية لم تقدم لهم

 

 ولمناطقهم الفقيرة شيء.. مقابل ثراء قيادات التيار الصدري؟ لماذا يشارك شيعة بالانتخابات رغم القوائم المحسوبة شيعيا فاسدة ولم تقدم شيء لمحافظات وسط وجنوب؟ هنا تطرح التساؤلات.. والعبر.. (الديمقراطية الانتخابية بالعراق ليست مثل الديمقراطية الحقيقية في اوربا مثلا.. لان الديمقراطية مقياسها انتخاب من قدم لناس ما ينهض بهم).. (وليس  انتخابات عنصرية او مذهبية طائفية او سياسية او اديولوجية)..

 

فالمحصلة:

لو حكم العراق حاكم شيعي نزيه وجعل العراق مثل سويسرا لن يرضى عنه الكرد والسنة

 

  ولو حكم العراق حاكم سني نزيه وجعل العراق مثل دبي.. لن يرضى عنه الشيعة والاكراد.. ولو حكم العراق حاكم كردي جعل العراق مثل كندا لن يرضى عنه العرب والتركمان والاكراد والشيعة والسنة..  وخير دليل (المعارضة المحسوبة شيعيا لصدام) بالثمانينات قاتلوا لجانب ايران ضد العراق ليس لان صدام طاغية .. بل باعتراف هادي العامري بجبهات حرب ايران ضد العراق يقول (لو امرنا الخميني حرب حرب، سلم سلم) اي حرب ضد بلده المفترض العراق..  لانهم يعتبرون الخميني الايراني الحاكم الشرعي للعراق وليس اي حاكم  عراقي عربي سواء شيعي او سني ..

 

  ان الخطأ الاكبر بل الجريمة الكبرى هو انشاء بريطانيا لدولة باسم العراق ضمت اليه ثلاث مكونات متنافرة لا يجمعها جامع ولا يوحدها موحد.. (شيعة وكورد وسنة).. حتى جغرافيا متنافرين .. منطقة كوردية جبلية.. ومنطقة سنية عربية صحراوية.. ومنطقة للعرب الشيعة بوسط وجنوب سهل رسوبي واهوار.. في وقت العراق  الموحد ليس بوحدة قسريا اجبارية.. فالعراق مقسم بلا تقسيم .. وتقسيم المقسم ليس بتقسيم بل تنظيم.. ووحدة العراق نزيف دائم.. وازمة العراق ليس بلد موحد يراد تقسيمه بل مقسم يراد توحيده قسرا.

 

فالعراق اذا لم يحكم بنظام رئاسي باقاليم فدرالية ثلاث.. سيكون البديل استمرار المحاصصة

 

بين كتل سياسية تركب الموجهة والازمات.. لتنتفع منها.. فبدع (المحاصصة و التوافقات والمشاركة والطاولة المستديرة) وغيرها من البدع.. كلها لعدم وجود الاقاليم الفدرالية الثلاث.. فحتى ما يطرحه الصدر من (حكومة اغلبية وطنية) هي ايضا جزء منها محاصصة كبرى.. قوائم (شيعية وكوردية وسنية عربية).. وخاصة اننا جربنا المركزية منذ 2003 ونتج عن ذلك الدكتاتوريات وانظمة الفساد والحروب الداخلية والخارجية.. وهيمن محافظين فاسدين يمثلون الاحزاب السياسية..

 

فالتفرقة العنصرية والطائفية نتاج حكم المركزية..بكيان مصطنع كالعراق شكل من مكونات متنافرة

 

قومية ومذهبيا .. فلا قيمة ان يحكم العراق زعيم لا يؤمن بالتفرقة الدينية والقومية.. لان المجتمع اصلا متجذرة به هذه النزعات.. فحقوق العراقيين مسلوبة لبقاء عراق واحد مركزي بحزب اواحد او قائد اوحد او احزاب واديولوجيات ومليشية تحتكر الحقيقة لنفسها وتمنتهن القتل لبقاءها بالسلطة.. وتقاسم الكعكة فسادا بينها لايجاد اتباع لها..  

…………….

   واخير يتأكد للعرب الشيعة بالعراق بمختلف شرائحهم..  ضرورة تبني (قضية العرب الشيعة بمنطقة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم   .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

…………………….

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close