استفسار برلماني عن أسباب رفع سعر الدولار وبقائه في موازنة 2022

وجه النائب عن تحالف الفتح فالح الخزعلي، يوم الأربعاء، سؤالا لمحافظ البنك المركزي العراقي مصطفى غالب مخيف بخصوص رفع سعر صرف الدولار.

ودعا الخزعلي في كتاب وجهه الى محافظ البنك المركزي الى بيان أسباب رفع سعر صرف الدولار مقابل الدينار العراقي، وتأثيرات هذا الأمر على رواتب المتقاعدين والطبقات الأخرى من ذوي الدخل المحدود في العراق في ظل ارتفاع أسعار المواد الغذائية و العبئ الناجم عن الزيادة وتحويله الى المواطن الفقير.

وتساءل الخزعلي ايضا عن استمرار سعر صرف الدولار بصيغته الحالية في الموازنة العامة الاتحادية لعام ۲۰۲۲ وفي السياسة النقدية التي يسير عليها البنك المركزي؟.

وقرر البنك المركزي العراقي اعتماد سعر الصرف الجديد للدينار العراقي مقابل الدولار الأميركي بـ (1450 ديناراً مقابل واحد دولار) و قيمت الحكومة موازنة عام 2021 بموجب سعر الصرف الجديد للدينار وألغت سعر الصرف القديم الذي كان يبلغ بحدود ( 1190 ديناراً.

يذكر أن اسعار الدولار ترتفع وتنخفض بين الحين والاخر الا انها لم تنخفض اقل مما حدده البنك المركزي بـ 145 ألف دينار مقابل 100 دولار، ولم ترتفع لأكثر من 150 الف دينار مقابل 100 دولار، فيما سجلت الاسعار في البورصة الرئيسية في بغداد هذا اليوم 148050 ديناراً لكل 100 دولار.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close