بالأرقام… روسيا تجد بديلًا جديدًا من واتساب: عزلة أم استقلالية؟

بالأرقام... روسيا تجد بديلًا جديدًا من واتساب: عزلة أم استقلالية؟

لا شكّ أن التكنولوجيا أداة أساسيّة في الحرب الروسية – الأوكرانية.

لا تألو الدول الغربية الداعمة ل‍أوكرانيا جهدًا للضغط على روسيا كي توقف العملية العسكرية على أوكرانيا.
وأبرز أدواة الضغط  هي على مواقع التواصل الاجتماعي حيث شنّ مواطنو هذه الدول حملات تشيطن فيها النظام الروسي ورئيسه فلاديمر بوتين وتدعو إلى قتل المواطنين الروس.

إلّا أن هذه الحملات قد تنقلب على هذه الدول خصوصًا مع حظر بوتين ل‍فيسبوك، تويتر وأخيرًا انستغرام، واللجوء إلى تطبيقات بديلة تلقى رواجًا كبيرًا في صفوف مواطنيه.
وبحسب أرقام شركة “app intelligence and analytics”، تصدّر تطبيق المراسلة المشفر Signal هذه التطبيقات البديلة رغم أنّ عدد تحميلاته كان شبه معدوم قبل اندلاع الحرب.
فارتفع عدد التحميلات 780 بالمئة، أي بمعدّل 2000 تحميل يوميًّا في الفترة الممتدة بين 6 شباط و13 آذار 2022.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close