وقعوها معي.. رسالة الى السيد مقتدى الصدر

السيد العزيز مقتدى الصدر

أدعوك، من منطلق روح إنقاذ الوطن، الى التخلي عن مشروع حكومة الاغلبية والانتقال الى المعارضة، ودعهم يركبون مركب الاخطار ويبتلعون سم السلطة إذْ يبيعون منافعها بالمزاد، وسيكون لك شرف النأي عن مركبهم، وشرفين عن وجودك مع معارضة البرلمان ومعارضة الشارع.

سيدي.. لن تخسر..

انهم يحفرون تحتك، بزعم الدفاع عن مصالح ابناء المذهب إذ مرغوا بالوحل سمعة ابناء المذهب، وأجاعوهم وأذلوهم، وابناء العراق معا..

ساحييك اذا ما تركتهم واخترت المعارضة.. انا

عبدالمنعم الاعسم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close