إليك كل ما نعرفه عن الجيل القادم من سيارة آبل

شركة فاناراما البريطانية لتأجير السيارات استلهمت من منتجات آبل الحالية وبراءات الاختراع في مجالات مختلفة وصممت سيارة آبل من عدة زوايا (مواقع التواصل)

وفي المراحل الأولى من التطوير، زُعم أن شركة آبل خططت لتطوير السيارة بمفردها من دون تدخل من الشركات العاملة في صناعة السيارات. ومع ذلك وبسبب سلسلة من المشكلات والقيود، قررت الشركة التعاون مع صانع سيارات.

وبعد بضع سنوات من تعليق المشروع، ظهرت أخبار أن شركة آبل ربما تنضم إلى صناعة السيارات، خصوصا بعد أن التقى ممثلو آبل بالعديد من المنتجين لمختلف قطع غيار السيارات الكهربائية، مثل صانعي البطاريات ومصنعي السيارات.

شراكات محتملة

سافر ممثلو عملاق التكنولوجيا إلى آسيا سبتمبر/أيلول الماضي للقاء مسؤولين في شركة “تويوتا” (Toyota) وناقشوا شراكة محتملة.

وفي غضون ذلك، أشارت تقارير أخرى إلى أن ممثلي شركة آبل التقوا مع “إس كيه غروب” (SK Group) الكورية الجنوبية و”إل جي إلكترونيكس” (LG Electronics) أغسطس/آب الماضي، وكان التركيز الأكثر ترجيحا لهذه المحادثات هو استخدام تكنولوجيا البطاريات.

واتصلت شركة آبل بشركات أخرى العام الماضي، بما في ذلك “نيسان” (Nissan) و”ماغنا” (Magna) و”هيونداي” (Hyundai) وغيرها، ولكن من دون نجاح يذكر.

وأدى هذا إلى دفع تاريخ الإنتاج الضخم لسيارة آبل المعلن إلى عام 2025.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close