(ازمة العراق ليس بالحلول فهي بسيطة وموجودة)..(ولا بالذي ينفذها)..(ومتى يتم حماية العراقي ذو الجنسية الواحدة)؟

بسم الله الرحمن الرحيم

(ازمة العراق ليس بالحلول فهي بسيطة وموجودة)..(ولا بالذي ينفذها)..(ومتى يتم حماية العراقي ذو الجنسية الواحدة)؟

الحلول للعراق لا تحتاج لنبي مرسل.. ولا لعالم يخترعها.. فهي موجودة اصلا.. وتطبقها دول العالم المعتبرة.. وحتى دول العالم الثالث المستقرة منها.. واذا تسال اي عراقي قاطع الانتخابات (كيف هو الحل لوضع العراق.. بنظرك).. و(ماذا تريد بديل عن هؤلاء السياسيين واحزابهم ومليشياتهم ونظامهم السياسي الذي يركبه هؤلاء) .. تكون اجابته لكلا السؤالين واحدة.. انه يرد (دولة)؟ نعم هذه هي الاجابة وببساطة .. (الحل والبديل هو قيام دولة) وبعدها تاتي الديمقراطية ومنها الانتخابات؟؟ فماذا يقصد بذلك بكل بساطة:

1. يريد استرداد الدولة لسلطتها من العشائر والمرجعيات والمعممين والمشايخ والمؤسسات الدينية والاحزاب والمليشيات ومن اصحاب الخطوط الحمر.. ومن اجندات الدول الاقليمية والجوار ..

2. يريد استرداد الدولة من ايران وامريكا.. على ان لا يكون البديل (تدخلات خارجية اخرى صينية او روسية).. ولا يريد ان تكون (مصر والاردن باسم العقيدة القومية).. بديل عن.. (ايران باسم العقيدة المذهبية).. في نهب العراق وثرواته النفطية والغازية.. والاستحواذ على فرص عمل الشباب العراقي..

3. يريد مؤسسات امنية معتمدة حصرا جيش وشرطة تسترد دورها من المليشيات.. اي جعل (احتكار العنف بالدولة تقتصر فقط بالجيش والشرطة) كاي دولة محترمة بدول العالم.. (فالجيش والشرطة من ينفذ القانون باستخدام العنف ان تطلب ذلك) ومنها لحماية الدستور وليس قيام جموع فوضوية مسلحة بمهاجمة حسينيات او جوامع او اي معابد لاديان اخرى.. بحجة (تهديدها بهدم قبور طائفة.. او استهداف رجل دين من طائفة .. او اي سبب اخر)..

4. يريد وزارات دولة لها هيبتها..

5. يريد قوانين مفعلة ضد الخونة والعملاء الذين يجهرون بولاءهم لانظمة اجنبية ودول خارجية.. اي تفعيل قوانين الخيانة العظمى والتخابر مع الجهات الاجنبية..

6. يريد حل المليشيات .. مقابلها يريد مؤسسات امنية (جيش وشرطة) تختزل عقيدتها بالعقيدة الوطنية حصرا.. بعيدا عن اي نزعات جزئية (عنصرية قومية.. طائفية دينية.. عشائرية رجعية.. اديولوجية متحزبة)..

7. يريد اجتثاث الاحزاب والتيارات التي فسدت ماليا واجتماعيا وسياسيا واداريا..

8. يريد استرجاع اموال العراق المنهوبة.. ومحاكمة الفاسدين.. ومنهم من اثروا خلال فترة توظيفهم..

9. يريد مسك حدود الدولة من قبل قوات الجيش العراقي .. حصرا..

10. يريد منع التهريب.. بمسك الحدود.. باحدث الطرق من اجهزة مراقبة حديثة ..

11. يريد تفعيل عقوبة الاعدام ضد المتاجرين والمروجين والمهربين والمتعاطين للمخدرات..

12. يريد اكتفاء عراقي من الطاقة الكهربائية والغازية..

13. يريد حماية لاصحاب الجنسية العراقية الواحدة.. بتطبيق شعار (العراقي اولا.. العراق اولا)..

اي يريد حماية عراقيي الداخل ذوي الجنسية العراقية الواحدة.. بتفضيله داخل العراق .. بوجه الاجانب من اصول عراقية (مزدوجي الجنسية).. وكذلك بوجه الاجانب من دول الجوار والعالم.. ولا يكون ذلك الا بالغاء قوانين الجنسية الاجنبية.. وتعديل الدستور بالمادة 18 .. التي عرفت العراقي كابن الزنا ومجهول الهوية من ام تحمل جنسية واب اجنبي او مجهول.. فتغير الى (العراقي هو كل من ولد من ابويين عراقيين بالجنسية والاصل والولادة.. او من اب عراقي الجنسية والاصل والولادة).. ويطبق ذلك القانون باثر رجعي منذ 1963.. بدون اي استثناءات.. لحماية تركيبة العراق من اي تلاعب ديمغرافي وانهاء اي عمليات تلاعب ديمغرافي حصلت منذ عقود .. ولحد اليوم.. فلمتى (العامل الاجنبي يفضل على العراقي).. (المتنج الاجنبي يفضل على العراق).. (الكهرباء والغاز الاجنبي يفضل على الكهرباء والغاز العراقي المعرقل انتاجهما).. (الجنسية الاجنبية تفضل على الجنسية العراقية).. (الجواز الاجنبي يفضل على الجواز العراقي).. (المقيم خارج العراق من الاجانب من اصول عراقية مزدوجي الجنسية مفضل على عراقي الداخل.. بمجرد اخراج جوازه الاجنبية تصعد ترجيحاته على العراقي ذوي الجنسية العراقية فقط)..

14. يريد نهوض القطاعات الصناعية والزراعية والخدمية والتعليمية والصحية .. وباقي القطاعات..

15. يريد الاطئمان بان هناك دولة تضمن له حقوقه المائية..

16. يريد ردع الدول الخارجية وخاصة الجوار من التدخل بشؤونه الداخلية..

17. يريد حماية للدولة للمنتج الوطني وللعمالة الوطنية.. ولكل فرد عراقي يضمن بان هناك دولة خيمة له.. لا ان يكون هذا او ذاك (خيمة لكل العراقيين.. او مختار العصر.. او للجنة جسر.. او الشيخ الامين.. او شيخ المجاهدين.. او او من هذه الالقاب الفارغة التي يوصف بها هذا او ذاك).. لتقزيم الدولة من قبل هؤلاء الموصوفين بالخطوط الحمر..

18. يريد تحجيم دور سفارات الدول الاقليمية و الجوار بشكل خاص وسفارات دول العالم اجمع ببغداد.. بعدم تدخلها بشؤون العراق الداخلية ولو بتصريح .. ومحاسبة كل عراقي يجتمع مع اي سفير اجنبي وخاصة مع سفراء دول الجوار.. وطرد اي سفير يقوم بالتدخل بشؤون العراق ولو بكلمة .. بدون استثناء..

ليطرح سؤال.. اذن ما هي المعوقات لتطبيق هذه الحلول هل معوقات اقليمية او دولية؟

الجواب/ الظروف الدولية ومتغيراتها.. فاذا لم تتغير الظروف الدولية بحيث ترى ان من مصلحتها تغيير الوضع بالعراق وانهاء المرحلة الفاسدة التي نشئت بعد 2003.. ويتم اجتثاث النظام السياسي الموبوء بالفساد وبكل مفسدة.. كاجتثاث البعث والقاعدة وداعش والصرخي .. ليتم اجتثاث ايضا كل الاحزاب المسيسة للدين والقومية و الاديولوجية ونقصد (القوميين والاسلاميين والشيوعيين).. فاذا تم فعل .. فعندها سوف ينهض العراق من جديد وتفعل تلك الحلول التي ذكرناها سابقا..

…………….

واخير يتأكد للعرب الشيعة بالعراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية العرب الشيعة بمنطقة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close