على فِكرة المسافة بين النظام الجائر والنظام الفاسد

على فِكرة
المسافة بين النظام الجائر والنظام الفاسد
فارس حامد عبد الكريم
لعب الإستعمار والصهيونية والماسونية العالمية بالعراق (جوبية) أو بالأحرى (لعب الخضيري بشط) حينما اتوا بحثالات الناس ونصبوهم رؤوساء وقادة على شعب حر كريم وهؤلاء جاؤا بمن هم أحثل منهم ونصبوهم امراء ومشايخ حتى حطموا الشرفاء من ابناء الشعب مادياً ومعنوياً….
مع الأسف انهم حسبوا تاريخياً كقادة لبلد تاريخي مثل العراق الذي لايوجد له نظير في التاريخ البشري إلا ماندر ….
تحطم قلبي وانا ارى الاستاذ البروفسور كامل الشماع وهو عالم هندسة عراقي ومؤلف فذ قل نظيره في علم من أهم العلوم المعاصرة …
تخرجت على يديه خيرة مهندسي العراقي يشكو من الحرمان والجوع وقلة الطعام في بيته في ظل النظام الجائر وحصاره ليضطر ان يعمل سائق تكسي ثم بعدها يبيع كل ما يملك ليطعم اطفاله الجياع على حد وصفه ثم يضطر للهجرة ….ليعود بعد سقوط النظام براتب تقاعدي هو الحد الادنى في ظل النظام الفاسد ….
وتلاحظون كم يكسب التافهون والتافهات من مليارات بسبب تفاهتهم ليس إلا ….
أدعو اخواننا المحامين للتوكل عنه ومتابعة قضيته امام هيئة التقاعد ولايعرف الإنصاف إلا أهله

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close