جامعة صلاح الدين تكشف تفاصيل جديدة عن اقتحام حرمها من قبل قاتل الأستاذين

أعلن رئيس جامعة صلاح الدين في محافظة أربيل كامران يونس محمد أمين، يوم الأربعاء، أن المتهم بقتل الأستاذين الجامعيين اقتحم الحرم الجامعي من خلال القفز من على الجدار الخلفي إلى داخل المبنى،

وقال محمد أمين في مؤتمر صحفي عقده اليوم إن “ما أمس من قتل الأستاذين الجامعيين جرى لم يحدث قط في اقليم كوردستان”، مردفا بالقول إن “القاتل لم يدخل من باب الجامعة بل اقتحمها من خلال القفز من على الجدار الخارجي من الخلف الى داخل الحرم الجامعي ومنها إلى كلية القانون”.

وأضاف إن “المشكلة لم تكن مع جامعة صلاح الدين بل مع جامعة سوران وكذلك مع الدكتورة نيشتمان زوجة الدكتور الفقيد إدريس حمه خان وهي استاذة في جامعة سوران”.

ودعا رئيس الجامعة، رئيس حكومة الاقليم ووزارة الداخلية بحفظ أرواح الاساتذة الجامعيين ومنع حمل السلاح غير المرخص في مناطق ومدن الإقليم كافة.

وكان طالب سابق قد أقدم صباح أمس، على قتل عميد كلية القانون في جامعة صلاح الدين الدكتور كاوان إسماعيل، والأستاذ في كلية الهندسة الدكتور أدريس عزت حمه خان، وأصاب موظفا جامعيا انتقاما منهما على ترقين قيده.

وأفادت مديرية الأمن (الآسايش) في محافظة أربيل عاصمة إقليم كوردستان، بإلقاء القبض على المتهم بقتل الأستاذين في جامعة صلاح الدين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close