موسكو تستدعي السفيرة البريطانية وتسلمها احتجاجًا شديد اللهجة

موسكو تستدعي السفيرة البريطانية وتسلمها احتجاجًا شديد اللهجة - المواطن

أعلنت الخارجية الروسية، اليوم الخميس، استدعاء السفيرة البريطانية لدى موسكو ديبورا برونرت، وتسليمها مذكرة احتجاج شديدة اللهجة.

تصريحات غير لائقة

وقالت الخارجية الروسية -في بيان  مساء اليوم الخميس- إن موسكو أبلغت السفيرة البريطانية احتجاجها الشديد على التصريحات غير اللائقة للسلطات البريطانية إزاء روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين ومسؤوليها، وكذلك حيال الشعب الروسي.

يذكر أن الأزمة بين روسيا وبريطانيا دخلتـ على خلفية الأوضاع في أوكرانيا إلى مرحلة التلاسن العلني، إذ خرج رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بتصريح مثير للجدل؛ عندما قال إنه لو كانت امرأة تحكم روسيا ما كانت اتخذت قرار الحرب، الأمر الذي قابله الكرملين بالسخرية.

الحرب الأوكرانية

وقال جونسون، لشبكة التليفزيون الألمانية “زي دي إف”، مساء أمس الأول، إنه ما كانت روسيا لتأخذ قرار الحرب في أوكرانيا حتى لو كانت تحكمها امرأة، واصفا القرار بالحرب الذكورية السامة، في انتقادات صريحة ضد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وكان رئيس الوزراء البريطاني قال من قبل أمام البرلمان الأوكراني، إن الأوكرانيين دمروا أسطورة أن بوتين لا يقهر وكتبوا أحد أكثر الفصول روعة في التاريخ العسكري وفي حياة بلدهم، معتبرا أن ساعة النصر في أوكرانيا الآن وسنتذكرها ونرويها لأجيال.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close