فنّ السياحة

 نوئيل يلدا
يتفق الجميع على أنَّ العراق غير صالح للسياحة لأسبابٍ تتعلق بالمفاهيم الاجتماعية وبضعف الخدمات وغياب البنى التحتية الصالحة. وبعيداً عن التشاؤم فإنَّ هناك من يرى أنَّ العراق يفتقر تماماً للتحضر المدني وبالتالي لا يتقبل المفاهيم التي تنشأ السياحة عليها.
رقية فتاة تعمل في مكتب سياحة وترى أنَّ الشباب لا يُقبلون على العمل في المجال السياحي لأنهم يرونه إهانة لهم ولا يتفق مع اعتدادهم بأنفسهم.
عدنان ذكر الأسباب المعروفة وأضاف: طبيعة الشخصية العراقية تتقاطع مع مفهوم السياحة وإذا ما أردنا النجاح في هذا المضمار علينا استقدام عمالة خارجية تكون قادرة على إدارة سوق السياحة وحتى لو فعلنا ذلك فسوف يكون النجاح أقل من المتوقع وذلك للطبيعة الصعبة للعراقي وعدم قدرته على فهم متطلبات الحياة المتحضرة.
رقية عادت لتقول: نحن لا نملك الفنادق ولا المطاعم الجيدة وأسلوب الحياة في مدننا الكبيرة غير مناسب للسياحة وترى أنَّ الحل هو بناء منتجعات في الشمال والجنوب واستخدام العمالة الأجنبية ويمكن للحكومة العراقية المركزية الدخول في شراكات مع إقليم كردستان لتنمية السياحة وتوسيعها.
عدنان مصر على أنَّ الحلول لن تكون كاملة ولن تجعل العراق بلداً مستقطباً للسياح حتى مع وجود المراقد الدينية المقدسة لأنَّ الحياة في العراق غير منضبطة ولا توجد قواعد حقيقية للنمو. رقية عادت لتقول: السياحة فنّ وقدرات تتوزع بين كلّ نواحي الحياة وللأسف العراق غير متمكن من هذا الفن ولا يستطيع تغيير مظهره.
وحين سألتها عن معنى المظهر قالت: انظر إلى زي الشرطة وسياراتهم المتهالكة وإلى شرطة المرور وعبثيتهم وإلى أسلوب الجيش بالتعامل وانظر إلى فوضى النقل وسيارات التاكسي المتخلفة وطريقة تعاملها، وانظر أيضاً للمطاعم البائسة والعمال فيها وفوضى الحياة وغياب أزياء العمل وكذلك النظافة. الحياة هنا همجية ولا يمكن أن تُغري بالسياحة. نعم العراق يمتلك الكثير من المواقع لكن كيف يمكن لنا بناء عقلية جديدة تفهم الحياة وتستثمر نفسها بالشكل الصحيح؟.
الصباح
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close