الظلام يخيم على الفلوجة.. إضراب أصحاب المولدات الأهلية والأمن يرد بإعتقالات

أقدم أصحاب المولدات الأهلية في قضاء الفلوجة بمحافظة الأنبار، يوم السبت، على الإضراب واطفاء مولداتهم بشكل كامل، ما تسبب بانقطاع الخدمة عن عموم مدن الفلوجة وضواحيها، فيما ردت مديرية الشرطة بحملة اعتقالات عشوائية لعدد منهم.

ونظم اصحاب المولدات وقفة احتجوا من خلالها على التسعيرة المقررة، وذلك امام مبنى قائممقامية الفلوجة، بحجة انها لا تسد حجم المبالغ الكبيرة التي تكلفهم لشراء مادة زيت الغاز.

وقال رئيس رابطة المولدات في الفلوجة صعب ياسين إن “التسعيرة الشهرية لأصحاب المولدات لهذا الشهر لا تنصف أصاحب المولد الكهربائي ولا المواطن”، مضيفاً، “نحن نقوم بشراء ألف لتر من زيت الغاز بمبلغ 950 ألف دينار ولا تكفي هذه الكمية سوى 3 أيام تشغيل”.

وتابع، أن “زيت الغاز غير متوفر في المحطات لذا نطالب قائممقام الفلوجة بفتح منفذ محطة خاصة في الفلوجة لتزويد أصحاب المولدات الأهلية بمادة زيت الغاز”.

واختتم، قائلاً “نحن مطالبون بضريبة وأجور صيانة وتشغيل وغيرها الكثير من التكاليف لذا نرفع مظلوميتنا لمحافظ الأنبار وقائممقام الفلوجة بإيجاد حل لنا”.

بدوره قال صاحب المولدة، أنس الونان، “نرفع صوتنا كأصحاب مولدات إلى كل مسؤولي المحافظة بسبب غبن في تسعيرة المولدات لأربع سنوات و بتفاوت كبير عن باقي الأقضية”.

وأضاف “اجتمعنا مع قائممقام الفلوجة في الأيام القليلة الماضية وقام بتجهيزنا بمادة زيت الغاز بكمية تكفي 150 ساعة فقط، وما فوق هذه الساعات فإننا نقوم بشراء زيت الغاز بمبلغ قدره 1000 دينار للتر الواحد”.

وتابع، أن “أصحاب المولدات لديهم أسر وهذه التسعيرة لا تنصفهم كونه مبلغا قليلا جداً مقارنة بالتشغيل، وإذا امتنع صاحب المولد عن التشغيل لأنه لا يملك ثمن شراء الوقود يقومون باعتقاله”، متسائلا بأي قانون يعتقل صاحب المولد وهو لا يملك ثمن الوقود”.

الى ذلك، قال قائممقام قضاء الفلوجة جمعة المحمدي ، “بالتأكيد تسعيرة المولدات المحلية تختلف في الفلوجة عن غيرها من الأقضية تبعاً لتغيير ساعات التجهيز”.

وأضاف “يعتقد أصحاب المولدات أن ساعات التجهيز في دائرة الكهرباء غير منطقية لذا قمنا بتشكيل لجنة لتتبع الموضوع وإيجاد الحلول الملائمة، كوننا بالتأكيد لسنا ضد أصحاب المولدات أو أهالي المدينة إنما نحن نقف موقف محايد بين الاثنين لانصاف الطرفين”.

واختتم، المحمدي بالقول إن “موضوع الوقود هو موضوع أزلي والمولدات منقذة في الظرف الحالي وموضوع ارتفاع سعر الوقود تفاقم وبعد تدخل المحافظة وتنسيقها مع الوزارة سيتم حل الأزمة في الشهر المقبل وزيادة كمية الوقود والسعر يكون مقبول ونتعدى هذه الأزمة”.

وفي السياق، أجرت مديرية شرطة محافظة الأنبار غربي العراق، حملة اعتقالات عشوائية لعدد من أصحاب المولدات الأهلية في قضاء الفلوجة ، بسبب قيامهم بالإضراب واطفاء المولدات.

وحذرت الشرطة وفق ما قاله مصدر امني، إن الشرطة حذرت أصحاب المولدات من اتخاذ مثل هكذا خطوات تضر بمصلحة المواطنين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close